تأييد كبير من أعضاء النقد الدولي لخطة زيادة الحصص   
الاثنين 25/8/1427 هـ - الموافق 18/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 19:43 (مكة المكرمة)، 16:43 (غرينتش)
غالبية أعضاء الصندوق الـ184 أيدوا الخطة (الفرنسية)
أيدت الدول الأعضاء بصندوق النقد الدولي، دعمت بأغلبية ساحقة، خطة لزيادة حصص التصويت للصين وكوريا الجنوبية والمكسيك وتركيا.
 
فقد أيد الخطة 90.6% من عدد أعضاء الصندوق البالغ 184، في حين كان من الرافضين عدد من الدول العربية هي مصر وسلطنة عُمان وقطر واليمن وجزر القمر.
 
وتعزز التعديلات على الفور حقوق التصويت للدول الأربع، وتعقبها جولة ثانية من تعديلات أوسع نطاقا للاقتصادات الناشئة والأعضاء الأكثر فقرا.
 
لكن وزير المالية الألماني بير شتاينبروك قال إن المرحلة الثانية من التعديلات على حقوق التصويت، ستكون أكثر صعوبة.
 
ويتعلق النظام الجديد بمساهمة كل دولة بالصندوق وبالتالي بالقوة الاقتصادية للعضو، وليس بنظام صوت لكل دولة.
 
وتعارض دول نامية كالهند والبرازيل والأرجنتين ومصر خطة الإصلاح، بدعوى أن الأغنياء يسيطرون على الصندوق على حساب الدول الفقيرة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة