أذربيجان تلوح بالانضمام إلى مشروع خط أنابيب روسي   
السبت 1428/9/4 هـ - الموافق 15/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:01 (مكة المكرمة)، 7:01 (غرينتش)

أذربيجان تسعى إلى زيادة إنتاجها وصادراتها من الغاز إلى أوروبا (الفرنسية-أرشيف) 
قالت أذربيجان إنها قد تنضم إلى مشروع "ساوث ستريم" الذي تقوده روسيا وهو مشروع منافس لخط أنابيب "نابوكو" الأوروبي.

وأوضح وزير الصناعة والطاقة الأذري ناطق علييف أن بلاده قد تنضم إلى أحد المشروعين لأن هدفها الرئيسي هو إنتاج المزيد من الغاز والنفط ثم تصديره إلى أوروبا.

وتوقع علييف أن يبلغ الحد الأقصى لإنتاج بلاده من الغاز في 2025 أربعين مليار متر مكعب.

ولا تزال أذربيجان التي لديها تعاقدات للغاز مع تركيا واليونان وجورجيا وتعتزم تصديره إلى إيطاليا، تنتظر مفاتحتها بشأن عقود لتصدير الغاز إلى مشروع نابوكو.

وتبلغ قيمة استثمارات خط أنابيب نابوكو 6.39 مليارات دولار، وتشترك فيه شركات نمساوية ومجرية ورومانية وبلغارية وتركية. ويفترض في مشروع نابوكو أن يقلل اعتماد أوروبا على الغاز الروسي لكنه تأجل حتى يتفق شركاؤه الخمسة على التفاصيل.

وارتبك المشروع بالإعلان عن خطة ساوث ستريم التي تشمل شركة إيني الإيطالية، وتقوم على إمداد أوروبا بالمزيد من غاز غازبروم التي تحتكر تصدير الغاز الروسي. وتورد غازبروم بالفعل ربع إمدادات أوروبا من الغاز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة