تباين التقارير عن اعتزام فورد بيع جاغوار ولاند روفر   
الثلاثاء 1428/5/27 هـ - الموافق 12/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 16:20 (مكة المكرمة)، 13:20 (غرينتش)

الاتحادات العمالية تبحث مدى صحة تقرير عن اعتزام بيع جاغوار ولاند روفر (الفرنسية)
كشفت تقارير إعلامية اعتزام شركة فورد موتور كورب الأميركية -ثالث أكبر منتجي السيارات في العالم- بيع شركتي السيارات جاغوار ولاند روفر البريطانيتين، ولكن فورد قالت إن كل ذلك مجرد تكهنات.

ويتوقع إعلان فورد عن خطة البيع رسميا في الأيام القليلة المقبلة، بينما تسعى لخفض نفقاتها للحد من الخسائر التي تواجهها.

وأفادت هيئة الإذاعة البريطانية بي.بي.سي بأن فورد أبلغت سياسيين عن خططها لبيع الشركتين اللتين لا تحققان مستويات الأداء المطلوبة.

واختارت فورد سابقا بنكي غولدمان ساكس ومورغان ستانلي ليقوما بالأعمال الاستشارية في صفقة بيع بين الشركتين.

وقال مسؤولون في اتحادات عمالية في لندن إنهم يبحثون مدى صحة التقارير الإعلامية حول بيع جاغوار ولاند روفر.

وقال القانوني لورلي بورت إنه تم إعلام القانونيين ليلة أمس بأن فورد تنظر خيارا قد يتضمن عملية البيع.

وينتظر أن تلقى عملية بيع الشركتين اهتماما من قبل شركات الاستثمار الخاصة، في حين تقوم فورد بعملية إعادة هيكلة واسعة.

وتأتي هذه الخطوة بعد بيع فورد في مارس/ آذار الماضي شركة السيارات أستون مارتن بقيمة 479 مليون جنيه إسترليني (924 مليون دولار) لمجموعات شركات بقيادة بريطانية.

وتكبدت فورد خسائر خلال الربع الأول من العام الجاري بقيمة 282 مليون جنيه إسترليني.

يشار إلى أن فورد اشترت جاغوار عام 1989 واستحوذت على لاند روفر عام 2000. وتضم الشركتان 19 ألف موظف في بريطانيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة