اليابان تبحث القواعد المالية الإسلامية لجذب عائدات نفطية   
الاثنين 1427/5/23 هـ - الموافق 19/6/2006 م (آخر تحديث) الساعة 5:26 (مكة المكرمة)، 2:26 (غرينتش)

بنوك يابانية تشارك بدراسة القواعد المالية الإسلامية (رويترز-أرشيف)
أكدت وسائل إعلام في طوكيو دراسة اليابان القواعد المالية التي تراعي الشريعة الإسلامية أملا في جذب العائدات النفطية إلى بنوكها والدخول إلى الأسواق المالية في الدول الإسلامية بعد الارتفاع الكبير في أسعار النفط.

وأعلنت صحيفة الأعمال اليابانية نيهون كايزاي (نيكاي) تشكيل البنك الياباني للتعاون الدولي -وهو مؤسسة مالية حكومية- لجنة تضم أربعة متخصصين في الشريعة الإسلامية من السعودية وماليزيا وباكستان.

وأوضحت الصحيفة أن البنك سيعكف بشكل خاص على دراسة القواعد المالية التي تطبق في الدول الإسلامية بمشاركة البنوك اليابانية "سوميتومو ميتسو" و"ميزوهو" و"طوكيو ميتسوبيشي يو إف جي".

وعبّرت عن أمل طوكيو بمشاركة مجلس الخدمات المالية الإسلامية وهي هيئة أنشأتها الدول الإسلامية ومقرها ماليزيا- بصفة مراقب.

وتأتي المبادرة اليابانية ضمن حملة حكومية لضمان التزود بالطاقة وخاصة من خلال تعزيز العلاقات مع الدول المنتجة للمحروقات التي يعتمد عليها ثاني اقتصاد في العالم.

وتسعى اليابان -من خلال هذه الدراسة للمبادئ المالية وفقا للشريعة الإسلامية- إلى مساعدة مصارفها الخاصة لدخول أسواق الدول الإسلامية وخاصة المنتجة للنفط.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة