فقراء إندونيسيا نحو أربعين مليونا   
الأحد 1427/8/10 هـ - الموافق 3/9/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:17 (مكة المكرمة)، 21:17 (غرينتش)
تزايد الفقراء في إندونيسيا يرجع إلى تفاقم التضخم بأسعار السلع الأساسية (أرشيف)
زاد عدد الإندونيسيين الذين يقبعون تحت عتبة الفقر بأربعة ملايين نسمة خلال عام 2005 لتصبح نسبة الفقراء في إندونيسيا 18% وفق التصنيف الرسمي للفقراء.
 
جاء ذلك في تقرير الوكالة المركزية للإحصاءات الرسمية التي ذكرت أن عدد الفقراء بلغ 39 مليون فقير بين إجمالي سكانها البالغ عددهم 220 مليون نسمة.
وأضاف التقرير أنه بالإضافة إلى هؤلاء يعيش نحو 31% آخرين بالكاد فوق عتبة الفقر.
 
وأوضح مدير الوكالة روشمان هيريوان أن تزايد عدد الفقراء يعود إلى تفاقم التضخم في أسعار السلع الأساسية الذي بلغ 30%، وذلك بسبب ارتفاع أسعار المحروقات.
 
ويعتبر كل إندونيسي يحصل على أقل من 16.8 دولارا (نحو 153.4 ألف روبية) في الشهر تحت عتبة الفقر.
 
وكانت الحكومة الإندونيسية قامت العام الماضي بتخفيض دعمها المرتفع والذي بلغ 20% من موازنتها لقطاع المحروقات.
 
يشار إلى أن إندونيسيا تعد رابع أكبر بلد في العالم من حيث عدد السكان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة