الحريري: الوضع السياسي يمنع تنفيذ برنامج الخصخصة   
الثلاثاء 1424/8/18 هـ - الموافق 14/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رفيق الحريري
أعرب رئيس الحكومة اللبنانية رفيق الحريري عن أمله في تنفيذ الخصخصة في لبنان خلال الأشهر القليلة المقبلة رغم أن الخلافات السياسية تعوق العملية.

وأكد الحريري في مؤتمر أمس أن الوضع السياسي يمنع الحكومة من المضي قدما في هذا البرنامج ولكنه يأمل في تنفيذه خلال الأشهر القادمة موضحا أن برنامج الخصخصة يمثل حجز الزاوية في سياسته التي تهدف إلى خفض الدين العام وأسعار الفائدة.

وأضاف الحريري أن العملية ماضية في طريقها رغم التأخيرات والقانون جاهز وربما يمكن تنفيذه خلال أربعة أسابيع أو أربعة أشهر وربما العام القادم موضحا أن كل شيء يتوقف على الوضع السياسي في البلاد.

وكان الحريري قال الجمعة إن مشروع الخصخصة الأكبر وهو ترخيصا الهاتف المحمول وهما من أهم الأصول المملوكة للدولة قد يتم الإعلان عنه هذا الأسبوع.

وقد تسببت الخلافات السياسية بشأن كيفية المضي قدما في تأخير طويل مما جعل بعض المحللين يتشككون في وجود إرادة الإصلاح حقا لدى لبنان.

ورأى وزير المال اللبناني فؤاد السنيورة وهو حليف للحريري الذي يقود جهود الإصلاح إن الإصلاحات قد لا تتحقق بسبب عدم وجود إجماع سياسي.

وتمثل خصخصة أصول مملوكة للدولة جوهر خطة حكومية لخفض الدين العام الذي يتجاوز 30 مليار دولار تخنق النمو وتلتهم معظم مدخولات الحكومة في خدمتها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة