النمو الاقتصادي في أوروبا لن يصل 2%   
الثلاثاء 1422/7/21 هـ - الموافق 9/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قال بيدرو سولبس مفوض الشؤون النقدية بالاتحاد الأوروبي اليوم إن النمو الاقتصادي في دول الاتحاد هذا العام سيكون أكثر من 1% ولكن من الواضح أنه سيكون أقل من 2%.

وردا على سؤال بشأن مدى تأثر الاقتصاد الأوروبي بهجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول على الولايات المتحدة قال سولبس إنه حتى قبل هذه الأحداث كانت المفوضية تتوقع معدل نمو اقتصادي في أوروبا يقل عن 2%.

وقال سولبس في مؤتمر صحفي "تأثير الهجمات سيكون بالطبع سلبيا لذا فمن الواضح أن النمو سيكون فوق 1% ولكن من الواضح أيضا أنه سيكون أقل من 2%". وتكهن بأن يقل معدل التضخم عن 2% في مستهل العام المقبل.

يذكر أن الهجمات التي دمرت برجي مركز التجارة العالمي في نيويورك وجزءا من مبنى وزارة الدفاع (البنتاغون) بواشنطن تسبب بأضرار بالغة في عدد من قطاعات الاقتصاد العالمي خاصة صناعة الطيران والتأمين والسياحة.

وفي اجتماع عقده وزراء المالية في دول الاتحاد في وقت سابق لوضع خطط طارئة لإعانة شركات طيرانها أقر الوزراء بأن اقتصاديات دولهم ستعاني في الأجل القصير من جراء الهجمات التي أغرقت الأسواق العالمية في حالة ذعر لم يسبق لها مثيل. لكنهم أعربوا يومها عن اعتقادهم بإمكانية تفادي ركود عالمي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة