ارتفاع عائدات إيران من النفط والغاز في ثمانية أشهر   
الخميس 23/11/1427 هـ - الموافق 14/12/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:43 (مكة المكرمة)، 21:43 (غرينتش)
 
بلغت عائدات صادرات إيران من النفط والغاز 36.563 مليار دولار في الأشهر الثمانية منذ مارس/آذار إلى نوفمبر/تشرين الثاني الماضيين, مسجلة ارتفاعا بنسبة 15% مقارنة بالفترة ذاتها من 2005.
 
وتبدأ السنة الفارسية يوم 21 مارس/آذار.
وبلغت قيمة صادرات النفط الخام في نفس الفترة 31.962 مليارا من ذلك المبلغ.
 
ونجم ارتفاع العائدات عن ارتفاع أسعار المحروقات في الأسواق العالمية.
 
وبالرغم من زيادة عائدات التصدير، تعتزم حكومة الرئيس محمود أحمدي نجاد طلب موازنة إضافية للتمكن من إنهاء العام بعد أن أنفقت كل المخصصات.
 
وأشارت وكالة مهر للأنباء إلى أن ذلك يأتي بعد أن أنفقت الحكومة منذ بداية العام  الإيراني 12.2 مليار دولار من صندوق الاستقرار النفطي. وكان تم تأسيس هذا الصندوق في عام 2000 بهدف تفادي هدر عائدات النفط ودعم القطاع الخاص من أجل إيجاد فرص عمل وسد احتياجات الدولة في حال تراجع حاد لأسعار النفط.
 
وانتقد خبراء اقتصاديون الحكومة للمنح التي قدمتها من خارج الموازنة إلى بعض المناطق الإيرانية ولتوجيه عائدات النفط إلى مشاريع بنية تحتية.
 
وإيران هي ثاني أكبر دول مصدرة في منظمة أوبك وتنتج حوالي أربعة ملايين برميل يوميا وتملك قدرة إنتاج قصوى تقدر  بـ4.3 ملايين برميل يوميا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة