نمو إيرادات قناة السويس   
الجمعة 1434/8/6 هـ - الموافق 14/6/2013 م (آخر تحديث) الساعة 1:02 (مكة المكرمة)، 22:02 (غرينتش)
إيرادات قناة السويس بلغت 438 مليون دولار الشهر الماضي (الأوروبية-أرشيف)

ارتفعت إيرادات قناة السويس المصرية بنسبة 1% في مايو/أيار الماضي مقارنة مع نفس الشهر من العام الماضي، لتصل إلى 438.1 مليون دولار.

وعزي الارتفاع بالإيرادات إلى زيادة في إجمالي حمولات ناقلات النفط وسفن الحاويات التي تعبر القناة، وزيادة في رسوم العبور.

وكانت إيرادات القناة قد بلغت 434.6 مليون دولار في مايو/أيار 2012، بينما وصلت إلى 406.1 ملايين في أبريل/نيسان الماضي.

وإيرادات القناة تعد من المصادر الرئيسية لمصر للحصول على النقد الأجنبي، إلى جانب السياحة وصادرات النفط والغاز وتحويلات المصريين العاملين في الخارج.

وكانت الحكومة المصرية قد رفعت رسوم عبور السفن لقناة السويس في أول مايو/أيار الماضي، في مسعى لزيادة الإيرادات في وقت يكافح فيه الاقتصاد المصري لمواجهة أزمة في توفير النقد الأجنبي.

وتعليقا على أداء القناة، اعتبر محمود رزق نائب مدير إدارة التخطيط والبحوث بهيئة قناة السويس أن الارتفاع الذي شهدته حمولات ناقلات النفط وسفن البضائع العامة كان وراء الزيادة التي حققتها قناة السويس في العائدات خلال الشهر الماضي، مشيرا إلى أن حمولات ناقلات النفط زادت بنسبة 22.5% الشهر الماضي مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، بينما ارتفعت حمولات سفن البضائع العامة 33%.

وأضاف أن زيادة رسوم المرور التي بدأ تطبيقها منذ أول مايو/أيار الماضي ساهمت أيضا في زيادة عائدات القناة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة