فنزويلا تستبعد قيام أوبك بزيادة إنتاج النفط   
الأحد 1425/8/18 هـ - الموافق 3/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:49 (مكة المكرمة)، 19:49 (غرينتش)

رافاييل راميريز
أكد وزير الطاقة الفنزويلي رافاييل راميريز أن منظمة أوبك وصلت أقصى طاقة إنتاجية، ومن غير المحتمل أن ترفع الإنتاج خلال اجتماعها القادم في سبتمبر/ أيلول المقبل للمساعد ة في تهدئة أسعار النفط.

وقال راميريز إنه لا يرى فرصة كبيرة أمام أوبك لتقرر زيادة الإنتاج خلال اجتماع سبتمبر/ أيلول، مشيرا إلى أن أعضاء المنظمة سيبحثون وضع الإنتاج خلال فصل الشتاء المقبل.

وألقى الوزير الفنزويلي باللوم على سياسة واشنطن التي وصفها بالعدائية في الشرق الأوسط في صعود أسعار النفط.

في السياق نفسه أكد الناطق الصحفي لأوبك الدكتور عبد الرحمن الخريجي في مقابلة مع الجزيرة أن المنظمة لن تقوم بمفردها بتهدئة أسعار النفط المرتفعة حاليا، إذ إنها لا تتحكم في عمليات المضاربة على النفط في الأسواق العالمية.

وكانت أوبك قد قالت أمس إنها لن تتخذ أي قرار بزيادة إنتاجها النفطي قبل اجتماعها المقبل، معربة في الوقت نفسه عن استعدادها لرفع الإنتاج عند الحاجة للحد من ارتفاع أسعار النفط الذي بلغ مستويات قياسية جديدة.

وقد حققت أسعار النفط زيادة تخطت الـ30% هذا العام في ظل طلب قوي في الولايات المتحدة والصين ومخاوف من أي نقص محتمل في الإمدادات العالمية.

وهبطت أسعار الخام الأميركي الخفيف بشدة في بورصة نيويورك التجارية نايمكس الجمعة بعد أن ألغت محكمة في موسكو قرار وضع وحدة يوغانس كنفتغاز التابعة لشركة يوكوس عملاق النفط الروسي تحت الحراسة.

فقد أغلق الخام الأميركي الخفيف في عقد سبتمبر/ أيلول في نايمكس منخفضا 46 سنتا إلى 43.95 دولارا للبرميل، في حين هبط سعر برنت بمقدار 49 سنتا إلى 40.63 دولارا للبرميل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة