المغرب يسعى لمضاعفة حجم الاستثمار الأجنبي المباشر   
الأربعاء 1427/3/14 هـ - الموافق 12/4/2006 م (آخر تحديث) الساعة 1:15 (مكة المكرمة)، 22:15 (غرينتش)
يسعى المغرب لمضاعفة حجم الاستثمار الأجنبي المباشر بهدف تعزيز النمو الاقتصادي ليصل إلى 5 مليارات يورو سنويا بعدما ارتفع إلى خمسة أضعافه في السنوات العشر الأخيرة.
 
وأوضح حسن بيرنوسي مدير إدارة الاستثمار الحكومية أن تحرير الاقتصاد بما في ذلك تصفية الاحتكارات الحكومية في قطاعات رئيسية ساعد المغرب بالفعل على جذب المزيد من اهتمام المستثمرين الأجانب. وكانت اتفاقات التجارة الحرة مع الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة عاملا رئيسيا آخر.
 
وقال بيرنوسي إن متوسط حجم الاستثمار الأجنبي المباشر زاد خمس مرات إلى 2.5 مليار يورو سنويا في العقد الأخير من 500 مليون يورو في السنوات العشر السابقة.
 
وأعرب بيرنوسي عن ثقته في ارتفاع قيمة الاستثمار الأجنبي المباشر إلى 3.5 مليار أو 3.6 مليار يورو هذا العام من 2.5 مليار يورو العام الماضي، لكنه أضاف أن الزيادة المطردة في الاستثمار الأجنبي خلال السنوات العشر الماضية لم تكن كافية لدفع معدل النمو الاقتصادي إلى 7%.
 
وتتوقع الحكومة نمو الاقتصاد بنسبة 5.4% هذا العام وهو ما سيكون أعلى معدل نمو في عشر سنوات وبارتفاع من 1.8 %  في 2005 وفقا للأرقام الرسمية.
 
وقال بيرنوسي إن المغرب يستهدف جذب خمسة مليارات يورو سنويا من الاستثمار الأجنبي المباشر في المستقبل القريب مما سيساعد البلد على تحسين جودة نموه الاقتصادي وتحقيق معدل نمو بنسبة 7% للناتج المحلي الإجمالي.
 
وأضاف أن المغرب يحتاج إلى نمو الاقتصاد بنسبة 7%  لزيادة الإنفاق على تطوير الطرق والموانئ والبنى التحتية الأخرى وعلاج المشكلات الاجتماعية في البلاد مثل تفشي البطالة.
 
وقال تقرير رسمي نشر أوائل هذا العام إنه يتعين على المغرب توفير 400 ألف وظيفة سنويا على مدى العشرين عاما المقبلة للحد من البطالة التي قد تهدد استقراره والديمقراطية الناشئة فيه. ووفر الاقتصاد المغربي 91 ألف وظيفة جديدة في 2005.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة