اليابان تدرس تقديم 1.5 مليار دولار لإعمار العراق   
السبت 1424/8/8 هـ - الموافق 4/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جونيشيرو كويزومي
ذكرت صحيفة يابانية اليوم السبت أن اليابان تدرس تقديم أكثر من 1.5 مليار دولار خلال عامي 2004 و2005 للمساعدة في إعادة إعمار العراق.

ونقلت صحيفة يوميوري شيمبون نقلا عن مسؤولين حكوميين لم تحددهم قولهم إن المعونة اليابانية للعراق قيد البحث المكثف قبل زيارة بوش المقررة يوم 17 أكتوبر/ تشرين الأول، حيث من المقرر أن يطلعه رئيس الوزراء جونيشيرو كويزومي على خطة تقديم معونات وإرسال جنود إلى العراق.

ونقلت الصحيفة عن مسؤول كبير بوزارة الخارجية قوله إن المعونة ستقدم بداية في صورة منح إلا أن الجزء الأكبر منها سيكون قروضا ابتداء من عام 2005، إذ أن طوكيو تعتقد أن العراق يمكنه الاعتماد على موارده النفطية في إعادة البناء. وأشارت الصحيفة إلى أن اليابان قد تخفض مساعدات التنمية الرسمية لدول أخرى لضمان توفير المعونة للعراق.

وفي السياق نفسه قالت صحيفة أساهي شيمبون إن طوكيو تدرس خطة لتقديم نحو 10% من احتياجات إعادة البناء في العراق على مدى أربعة أعوام. وكانت اليابان قد ساهمت بمبلغ 11 مليارا في حرب الخليج 1991.

ويحاول كويزومي إرضاء واشنطن الحليف الرئيسي لليابان دون إثارة استياء مواطنيه الذين يساورهم القلق بشأن سلامة أي قوات يابانية ترسل للعراق وذلك قبل الانتخابات العامة المتوقع إجراؤها في نوفمبر / تشرين الثاني.

وقدرت الأمم المتحدة وصندوق النقد والبنك الدوليان أن النهوض باقتصاد العراق يحتاج 35.6 مليار دولار خلال السنوات الأربع المقبلة إضافة إلى 20 مليارا وفقا لتقدير سلطة التحالف المؤقتة بقيادة الولايات المتحدة في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة