تراجع النفط دون 113 دولارا للبرميل   
الثلاثاء 1429/8/18 هـ - الموافق 19/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 2:10 (مكة المكرمة)، 23:10 (غرينتش)
أحداث القوقاز خففت من تدهور سعر النفط (الفرنسية-أرشيف)
 
تراجعت أسعار النفط بشكل طفيف في الأسواق العالمية بعد هدوء المخاوف بشأن إعصار فاي الاستوائي في خليج المكسيك.
 
وتراجع النفط الخفيف إلى 112.87 دولارا في بورصة نيويورك التجارية، وهي المرة الأولى منذ ثلاثة أشهر التي يغلق فيها تحت 113 دولارا للبرميل, وكان أدنى سعر بمعاملات اليوم الاثنين 112 دولارا وأعلى سعر 115.35.
 
بينما تراجع مزيج برنت الأوروبي أيضا بنفس القيمة تقريبا، لينهي تعاملاته عند 112.9 دولارا.
 
وخففت من خسائر النفط مخاوف التوترات العسكرية بين روسيا وجورجيا التي تعرقل شحنات الطاقة عبر المنطقة.
 
وقالت شركة بي بي النفطية إن صادرات النفط الأذري عبر خطوط السكك الحديدية إلى جورجيا، توقفت بسبب الضرر الذي أصاب خطا للسكك الحديدية في جورجيا.
   
وكبح تراجع الأسعار أيضا انخفاض الدولار الأميركي، وهو ما عزز أسواق السلع الأولية السنوات الأخيرة عن طريق زيادة القوة الشرائية لمستخدمي العملات الأخرى.
   
لكن مركز دراسات الطاقة الدولية قال في تقريره الشهري اليوم إن تدهور توقعات الاقتصاد، ينبئ بتراجع أكبر في أسعار النفط ما لم يتدخل أعضاء منظمة أوبك.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة