اتفاق غاز إيراني عراقي سوري   
الاثنين 1432/8/24 هـ - الموافق 25/7/2011 م (آخر تحديث) الساعة 0:54 (مكة المكرمة)، 21:54 (غرينتش)

المشروع سينقل الغاز الإيراني في أنابيب إلى سوريا عبر العراق (الأوروبية)

 

يتوقع أن تبرم إيران مع العراق وسوريا اتفاقا ثلاثيا لمد خط أنابيب لتصدير الغاز الإيراني إلى سوريا، ومنها إلى الأسواق الأوروبية في مرحلة لاحقة، فيما وصف بأكبر اتفاقية في الشرق الأوسط لتصدير الغاز الإيراني، حيث ستمتد الأنابيب على مسافة 5600 كيلومتر سينقل عبرها 110 ملايين متر مكعب يوميا.

 

ونقلت وكالة أنباء مهر شبه الرسمية الإيرانية عن رئيس شركة الغاز الوطنية الإيرانية جواد أوجي أن سوريا ستشتري ما بين 20 و25 مليون متر من الغاز الإيراني كل يوم.

 

وسيتكلف هذا المشروع –المسمى بمشروع الغاز الإسلامي- 10 مليارات دولار، وسيتطلب إنجاز المشروع ما بين 3 و5 أعوام وتشارك فيه شركات أوروبية.

 

وكانت الدول الثلاث قد شرعت في مباحثات بشأن المشروع منذ بداية العام 2009 ووقع إيران وسوريا في بداية العام الجاري اتفاقا أوليا لمد خط لنقل الغاز، وشكلت مجموعة عمل من الدول الثلاث لإعداد الدراسات المتعلقة بخط الأنابيب.

 

طاقة إنتاجية

وقال أوجي إن إيران تنتج حاليا 600 مليون متر مكعب من الغاز يوميا تصدر 37 مليونا منها، ويتوقع أن يرتفع الإنتاج إلى 1.2 مليار متر مكعب يوميا مع اكتمال 24 مرحلة لتطوير حقل بارس الجنوبي للغاز، على أن يتم آنذاك تصدير ربع مليار متر مكعب يوميا.

 

وفي موضوع ذي صلة بالعلاقات الاقتصادية السورية العراقية، ينتظر أن يحل وفد رسمي سوري ببغداد الاثنين للمشاركة في اجتماعات اللجنة الوزارية المشتركة بين البلدين، ويضم الوفد عددا من المسؤولين ورجال الأعمال برئاسة وزير الاقتصاد السوري محمد نضال الشعار.

 

ويعد العراق الشريك التجاري الأول لسوريا حيث يبلغ التبادل التجاري بينهما 3 مليارات دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة