سيتي غروب تمنى بخسائر ضخمة   
الأربعاء 1431/2/4 هـ - الموافق 20/1/2010 م (آخر تحديث) الساعة 0:05 (مكة المكرمة)، 21:05 (غرينتش)

سيتي غروب تمكنت من إعادة 20 مليار دولار إلى الإدارة الأميركية (الفرنسية)

منيت مؤسسة سيتي غروب المصرفية الأميركية العملاقة بخسائر فصلية بلغت 7.77 مليارات دولار في الربع الرابع من عام 2009.

وعزت المجموعة الجانب الأكبر من هذه الخسائر إلى قيامها بسداد 20 مليار دولار لواشنطن من أصل 45 مليارا كانت تلقتها من الإدارة الأميركية في إطار خطة إنقاذ المصارف المتعثرة بسبب الأزمة المالية العالمية.

وقلل الرئيس التنفيذي للمجموعة التي تعد ثالث أكبر مجموعة مالية في الولايات المتحدة من شأن هذه الخسائر، معتبرا أن المجموعة باتت أكثر كفاءة وتركيزا على العملاء.

وتمثل خسائر الربع الرابع 33 سنتا للسهم مقارنة بخسائر بلغت 17.3 مليار دولار أي 3.4 دولارات للسهم في الفترة المقابلة من عام 2008.

وقامت المجموعة بتجنيب 8.2 مليارات دولار من الحسابات في الربع الأخير لتغطية القروض المتعثرة، وخسائر أخرى بانخفاض بنسبة 36% عن مخصصات جنبتها قبل عام.

يشار إلى أن سهم سيتي غروب تراجع بأكثر من 50% في 2009.

وبينت سيتي غروب في تقرير صدر اليوم أنها قلصت النفقات بأكثر من 13 مليار دولار سنوياً.

وأكدت أنه مع دخول عام 2010 بات رأسمال الشركة أكثر قوة وهي تنفذ إستراتيجية واضحة تركز على الزبائن.

ويوضح التقرير أن عائدات سيتي غروب في عام 2009 ارتفعت بنسبة 49% وبلغت 91.1 مليار دولار، فيما تراجعت النفقات بنسبة 31% لتبلغ 47.8 مليار دولار.

وسيتي غروب هي ثاني مؤسسة مالية أميركية تعلن نتائج أعمالها بعد مؤسسة جي بي مورغان تشيس التي أعلنت تحقيق أرباح فصلية بواقع 3.3 مليارات دولار، مدعومة بارتفاع إيرادات التعاملات في الأصول ذات العائدات الثابتة لكنها تكبدت خسائر كبيرة فيما يتعلق بالرهون العقارية وقروض بطاقات الائتمان، مما أحبط المستثمرين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة