شركات خاصة تقيم بالأردن مؤتمرا عن إعادة إعمار العراق   
الأحد 1424/6/5 هـ - الموافق 3/8/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

افتتح في العاصمة الأردنية عمان مؤتمر عن إعادة الإعمار في العراق بهدف تشجيع الشركات العربية والأجنبية على الاستثمار في هذا البلد.

وقال رئيس مجلس إدارة غرفة التجارة الأميركية العراقية سامي كبة إن المؤتمر الذي يجمع حوالي 300 مشارك ويستمر يومين يهدف إلى إقامة علاقات بين الشركات العراقية والأجنبية بغية إطلاق شركات مختلطة تساهم في مشاريع إعادة الإعمار في العراق.

وأضاف أن المؤتمر يسعى إلى إقناع الشركات العربية والعالمية بفرص الاستثمار في العراق بغية المساهمة بضخ الأموال داخل السوق العراقية.

وأشار إلى أن المجتمع العراقي يعاني اليوم أساسا من مشكلة البطالة، ويحاول منظمو المؤتمر التخفيف من وطأة هذه المشكلة عبر تشجيع الشركات على الاستثمار في العراق.

وتقتصر المشاركة في المؤتمر على ممثلي القطاع الخاص من دون أي مشاركة حكومية أميركية أو ممثلين للسلطة الانتقالية في العراق.

غير أن رئيس غرفة التجارة العراقية الأميركية قال إن الغرفة تجري اتصالات متواصلة مع السلطات الأميركية وتشارك في اجتماعات في وزارة الخارجية لإقناعها بالتعاون مع الشركات العراقية لأنها تحتاج إلى خبرتها.

وأوضح أن الشركات الأردنية ستمنح الأفضلية في الحصول على عقود الاستثمار في العراق نظرا للتجربة الطويلة في التعاون الاقتصادي بين البلدين.

ويشارك في المؤتمر رجال أعمال وممثلون عن شركات من الولايات المتحدة والعراق والإمارات وتركيا والسعودية والكويت والهند وبريطانيا وسنغافورة وماليزيا فضلا عن القطاع الخاص في الأردن.

وكانت العاصمة الأردنية استضافت الأسبوع الماضي مؤتمرا نظمته الإدارة الانتقالية في العراق للإعلان عن شروط التنافس على ثلاث رخص لشركات هواتف جوالة في العراق.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة