بوينغ تعدل عن خطة لإنتاج طائرة فائقة السرعة   
السبت 1423/10/17 هـ - الموافق 21/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

ألان مولالي في المؤتمر الصحفي
أ
علنت شركة بوينغ أكبر شركة لصناعة الطائرات في العالم أنها ستنتج طائرة متوسطة الحجم تستهلك وقودا أقل, بدلا من الطائرة المقترحة الفائقة السرعة سونيك كروزر.

وقالت الشركة التي تعاني من قلة طلبات الشراء وتراجع عدد المسافرين جوا في أعقاب هجمات 11 سبتمبر إن شركات الطيران تريد طائرات نفاثة تستهلك وقودا أقل, وتفي بالطلب المتزايد على السفر بين المدن الأصغر بدلا من الرحلات بين المطارات الكبيرة.

وستدشن بوينغ الطائرة الجديدة عام 2004 لتدخل الخدمة الفعلية بحلول عام 2008, وهو تقريبا نفس التوقيت الذي كانت قد حددته الشركة لسونيك كروزر الأعلى تكلفة. إلا أن بوينغ كانت وعدت بأن تفوق سرعتها سرعة الطائرات التجارية الحالية بنسبة 20%.

وقال ألان مولالي مدير الطائرات التجارية في بوينغ بمؤتمر صحفي يوم أمس إن الطائرة الجديدة ستشمل خيارين على الأقل من حيث الحجم, وإنها ستحل في نهاية الأمر محل الطائرة بوينغ 757 التي تسع 225 مقعدا والطائرة 767 وتتسع لـ300 مقعد.

وقالت بوينغ إنها تتوقع تسليم ما بين 275 و285 طائرة عام 2003, أي نصف حجم المبيعات قبل عامين. وقال مولالي إنه يتوقع نفس الرقم تقريبا عام 2004, على أن يبدأ اتجاه الإنتاج في الصعود عام 2005.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة