طوكيو وباريس تتفقان على إعادة إعمار العراق   
الثلاثاء 10/1/1425 هـ - الموافق 2/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اليابان وفرنسا تبحثان مساعدات إعادة إعمار العراق (الفرنسية)
أعلن مسؤول في وزارة الخارجية اليابانية اليوم الثلاثاء اتفاق اليابان وفرنسا على خطة للعمل معا لإعادة إعمار العراق رغم الخلاف بينهما بشأن الحرب الأميركية على هذا البلد.

وقال المسؤول إن وزير الخارجية الفرنسي دومينيك دو فيلبان ناقش الخطة مع رئيس الوزراء جونيشيرو كويزومي اليوم في طوكيو ومن المقرر إعلان التفاصيل رسميا مع نظيرته يوريكو كواغوشي في وقت لاحق.

وأضاف المسؤول أن المناقشات تضمنت مساعدات إعادة الإعمار إضافة إلى بحث موضوعات ثقافية وطبية.

واعتبر الوزير الفرنسي أن التحالف بين شركة رينو الفرنسية لصناعة السيارات وشركة نيسان موتورز اليابانية يدل على أن العلاقات بين البلدين تكمل بعضها البعض.

وقد نشرت مجلة در شبيغل الألمانية الشهر الماضي خبرا مفاده أن كلا من فرنسا وألمانيا واليابان وافقت على تنسيق جهودها لأعمال إعادة البناء المدنية في العراق في أربعة مجالات.

وأوضحت المجلة أن هذه الدول ستركز على تدريب الشرطة العراقية وإعادة بناء النظام التعليمي وتعزيز موارد المياه والطاقة ودعم الجامعات والمكتبات العراقية.

وكانت ألمانيا وفرنسا من المعارضين للحرب على العراق، بينما أيدت اليابان وبشدة هذه الحرب وأرسلت قوات إلى مدينة السماوة جنوبي العراق للمساعدة في العمليات الإنسانية وإعادة الإعمار.

وتسعى فرنسا واليابان للحصول على مشروع المفاعل الحراري النووي التجريبي الدولي للالتحام النووي والبالغة قيمته عشرة مليارات دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة