ارتفاع معدل البطالة بلبنان إلى 15% بعد الحرب   
الأحد 1427/10/28 هـ - الموافق 19/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:30 (مكة المكرمة)، 21:30 (غرينتش)
العدوان الإسرائيلي ألحق دمارا كبيرا باقتصاد لبنان (الفرنسية-أرشيف)
أظهرت دراسة عن تداعيات الحرب الأخيرة على لبنان أن معدل البطالة ارتفع بعد العدوان الإسرائيلي على هذا البلد قبل نحو أربعة أشهر إلى 15%. وقدرت الدراسة عدد اللبنانيين الذين غادروا لبنان قسرا بأكثر من مائة ألف.
 
وأوضحت أنه في حال حدوث نتائج إيجابية بعد انعقاد مؤتمر "باريس 3" فإن التوقعات تشير إلى أن الاقتصاد الوطني سيشهد نموا بنسبة تزيد عن 7% في النصف الثاني من العام المقبل.
وكان وزير المالية اللبناني جهاد أزعور قد قال الأسبوع الماضي إن عجز موازنة العام الحالي زاد 40.54% أي 4538 مليار ليرة (300 مليون دولار) بسبب العدوان الإسرائيلي مقابل عجز بلغ 30.83% أي 3038 مليار ليرة في موازنة العام الماضي.
 

وأشار الوزير إلى أن تداعيات حرب إسرائيل على الاقتصاد اللبناني لن يقتصر أثرها على المدى القصير وحسب بل ستمتد انعكاساتها السلبية على مدى السنوات المقبلة. وقال إن تأثير الحرب على المالية العامة للدولة سيكون بواقع يفوق المليار دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة