الكويت وشل تتفقان على تكرير النفط بالصين والهند   
الثلاثاء 1426/2/11 هـ - الموافق 22/3/2005 م (آخر تحديث) الساعة 20:04 (مكة المكرمة)، 17:04 (غرينتش)
إحدى مصافي النفط الكبرى في الكويت (الفرنسية-أرشيف)
وقعت شركة البترول الكويتية العالمية اليوم الثلاثاء مذكرة تفاهم مع شركة شل البريطانية الهولندية تتعلق بعمليات للتكرير والتسويق وتركز بشكل أساسي على الهند والصين.
 
ويشمل الاتفاق شحن المنتجات البترولية الكويتية أو النفط الخام الكويتي للتكرير في البلدين ودخول السوق هناك في مرحلة تالية.
 
وأكد رئيس الشركة الكويتية عبد اللطيف الحوطي أن التركيز سيكون على الصين والهند لأنها من بين مناطق النمو التي نهتم بها، مشيرا إلى أنه لا توجد استثمارات محددة قيد البحث غير أن المحادثات من المنتظر أن تبدأ قريبا جدا.
 
وقال إن شركته التي تمتلك مصفاة في روتردام بهولندا ومشروعا مشتركا للتكرير في صقلية بإيطاليا مستعدة لدراسة أي خطط لبناء مصاف نفطية في الصين والهند لتكرير الخام الكويتي الثقيل وبيع المنتجات المكررة في الأسواق المحلية.
 
وكانت الشركة الكويتية قد وقعت في وقت سابق من الشهر الحالي اتفاقا مع شركة بي.بي. البريطانية للسعي معا إلى فرص استثمارية في الصين للإفادة من النمو القوي للطلب على المنتجات النفطية في هذا البلد.
 
وتمتلك الكويت 10% من الاحتياطيات النفطية العالمية، وتنتج حوالي 2.5 مليون برميل يوميا من الخام الثقيل غير المناسب لبعض مصافي التكرير. ويبلغ إجمالي الطاقة التكريرية لمصافي النفط الثلاث في الكويت 930 ألف برميل يوميا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة