بوش يتحفظ على خطة للنهوض بالاقتصاد الأميركي   
الثلاثاء 1429/2/19 هـ - الموافق 26/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 22:22 (مكة المكرمة)، 19:22 (غرينتش)

غريغوار: بوش يريد معرفة نتائج خطة النهوض التي أقرت مؤخرا (الفرنسية-أرشيف) 

تحفظ الرئيس الأميركي جورج بوش على فكرة وضع خطة ثانية من أجل النهوض باقتصاد البلاد، حسب ما أفادت حاكمة ولاية واشنطن.

وقالت كريستين غريغوار عقب استقبال بوش الجمعية الوطنية للحكام بالبيت الأبيض إن وضع خطة جديدة للنهوض بالاقتصاد أمر لا يثير اهتمام الرئيس.

وأضافت -العضو بالغالبية النيابية الديمقراطية المعارضة للرئيس الجمهوري- إن بوش يريد معرفة نتائج خطة النهوض التي أقرت مؤخرا "وهو بحاجة لمزيد من الوقت".

وكحكام آخرين أعربت غريغوار عن تأييدها لسلسلة ثانية من الإجراءات عقب تلك التي تم اتخاذها منتصف الشهر الجاري لمواجهة مخاطر ازدياد الانكماش الاقتصادي.

كما أشارت إلى أن الخطة الجديدة تتضمن ضخ مبالغ كبيرة من أموال الاحتياطي الفدرالي في البلاد لغاية تمويل بنى تحتية مثل جسور أو طرق.

فترة غموض
"
دارلينغ: الاقتصاد العالمي سيواجه فترة تتسم بالغموض لأنه ليس بوسع المسؤولين عن السياسات حتى الآن التأكد من مدى تباطؤ الاقتصاد الحالي بالولايات المتحدة
"
وفي السياق الاقتصادي أيضا، قال وزير المالية البريطاني أليستر دارلينغ إن الاقتصاد العالمي سيواجه فترة تتسم بالغموض لأنه ليس بوسع المسؤولين عن السياسات حتى الآن التأكد من مدى تباطؤ الاقتصاد الحالي بالولايات المتحدة.

وأضاف دارلينغ في كلمة أمام مجموعة من خبراء المال في لندن اليوم إن نمو الاقتصاد العالمي بقي مستقرا وقرب مساره العام خلال عامين ونصف العام، إلا أن الأوقات الحالية تتسم بحالة من عدم اليقين مستبعدا معرفة المدى الكامل للتباطؤ الذي يؤثر على الولايات المتحدة.

ورأى الوزير البريطاني أن الاقتصاد العالمي يواجه أكبر اختبار له منذ أكثر من عشر سنوات، موضحا أن للسياسة المالية مجالا لدعم السياسة النقدية.

كما أكد مواصلته اتخاذ القرارات الضرورية لضمان استقرار اقتصاد بلاده لرفع النمو والإدارة المالية العامة بشكل فعال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة