الإمارات: أوبك قد ترفع الإنتاج لتهدئة الأسعار   
الاثنين 1425/3/13 هـ - الموافق 3/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عبيد بن سيف الناصري
قال وزير النفط الإماراتي عبيد بن سيف الناصري اليوم إن منظمة أوبك قد تقرر الشهر المقبل رفع إنتاجها الرسمي من النفط في الربع الثالث من العام لتهدئة الأسعار المرتفعة وزيادة المخزونات بالدول الصناعية، مضيفا أنها قد تدرس مقترحات لزيادة النطاق السعري الذي تستهدفه.

وأوضح الناصري في تصريحات للصحفيين بأبوظبي أن المنظمة لا تمانع زيادة الإمدادات وتعديل سقف الإنتاج إذا اقتضت الضرورة، وأن أي تعديل سيأخذ في الاعتبار مستويات الأسعار والمخزونات الإستراتيجية.

وأشار إلى أن بعض أعضاء أوبك لديهم مقترحات بزيادة النطاق السعري المستهدف عن مستوى 22-28 دولارا للبرميل، لكنهم لم يتقدموا بها رسميا وأنه ربما تتم مناقشتها في الاجتماع المقبل.

وأضاف الوزير الإماراتي أنه ستتاح لوزراء أوبك أيضا الفرصة لبحث الأوضاع في السوق العالمية في اجتماع للدول المنتجة والمستهلكة للنفط سيعقد بالعاصمة الهولندية أمستردام بين يومي 22 و24 مايو/أيار الجاري.

وكان وزير النفط الإيراني بيجن زنغانه قد قال السبت إنه يشعر بالقلق من احتمال انخفاض أسعار النفط المرتفعة بشكل مفاجئ، معتبرا أن سعر 28 دولارا للبرميل مناسب.

ويعقد وزراء أوبك اجتماعهم التالي في العاصمة اللبنانية بيروت يوم الثالث من يونيو/حزيران المقبل لبحث الوضع في الأسواق العالمية التي ارتفع فيها سعر الخام الأميركي الخفيف عن 37 دولارا للبرميل بينما صعد مزيج برنت القياسي يوم الجمعة إلى 35 دولارا مسجلا أعلى مستوى له منذ ثلاث سنوات ونصف.

ويتجاوز إنتاج المنظمة التي تتعرض لضغوط من الولايات المتحدة والدول الرئيسية المستهلكة للنفط حصص الإنتاج الرسمية التي قررت خفضها بدءا من أبريل/نيسان لمواجهة انخفاض موسمي في الطلب على النفط في الربع الثاني. ومنذ بداية العام الحالي ظل سعر سلة نفوط أوبك أعلى من المستوى المستهدف.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة