اتفاق بين البنوك المصر ية لتشديد الرقابة على الاستيراد   
الاثنين 1422/9/4 هـ - الموافق 19/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

اتفقت البنوك المصرية على توفير النقد الأجنبي لاستيراد السلع الإنتاجية مع فرض رقابة أكبر على عمليات الاستيراد. جاء ذلك في بيان صدر عقب اجتماع رؤساء البنوك العاملة في مصر مع محافظ البنك المركزي المصري الجديد محمود أبو العيون.

وأكد بيان صدر عقب الاجتماع أن توفير النقد الأجنبي سيقتصر على عمليات الاستيراد عبر خطابات الضمان مع وقف تمويل الاستيراد عن طريق أي وسيلة أخرى. وقال البيان الذي نشرته وكالة أنباء الشرق الأوسط إن البنوك قررت الاستمرار في تمويل عمليات استيراد السلع عن طريق الاعتمادات المستندية والإيقاف المؤقت ولمدة ثلاثة شهور لعمليات تمويل الاستيراد السلعي عن طريق مستندات التحصيل.

وقال مسؤولون بالبنوك وخبراء مصرفيون إن الاعتمادات المستندية توضح مواصفات السلع المطلوب استيرادها، أما مستندات التحصيل فلا تتضمن أي مواصفات وهي أقرب إلى أمر تحويل لصالح مصدري السلع.

واتفق رؤساء 63 بنكا عاما وخاصا في بيانهم على إعطاء الأولوية في توفير النقد الأجنبي لاستيراد السلع الرأسمالية والسلع الوسيطة والمواد الخام وقطع الغيار. وقال المصرفيون إن هذه القرارات تستهدف فرض رقابة أكبر على عمليات الاستيراد وعلى تطبيق اشتراطات الاستيراد.

وقال محمود أبو العيون إن البنك المركزي والبنوك العاملة في مصر حريصة على تغطية كافة الطلبات الخاصة باستيراد مستلزمات الإنتاج من الخارج وتوفير النقد الأجنبي اللازم على أن يكون ذلك عن طريق اعتمادات مستندية. وأضاف أن الوفاء بمتطلبات الاستيراد لا يشكل عبئا على الجهاز المصرفي في مصر ولكن من المهم قطع الطريق أمام أي وسيلة لتهريب الأموال. وأعلن رؤساء البنوك أيضا تعهدهم بخفض تكلفة الإقراض المصرفي للصناعات التصديرية.

وتواجه مصر أزمة جديدة في النقد الأجنبي، ويقول مصرفيون إن السوق السوداء في الصرف الأجنبي عادت إلى الظهور مرة أخرى بعد اختفائها منذ خفض قيمة الجنيه نحو 6% في أغسطس/ آب الماضي.

وقال المصرفيون إن بعض شركات الصرافة تبيع ما يصل إلى 500 ألف دولار لعملائها بسعر السوق السوداء الذي يتراوح بين 4.32 و4.432 جنيهات للدولار مقابل نحو 4.27 جنيهات للدولار بالسعر المعلن رسميا وفقا للآلية الجديدة التي طبقت في الخامس من أغسطس/ آب الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة