انخفاض البطالة بكوريا الجنوبية   
الأربعاء 1430/10/25 هـ - الموافق 14/10/2009 م (آخر تحديث) الساعة 22:07 (مكة المكرمة)، 19:07 (غرينتش)

الاقتصاد الكوري الجنوبي وفر 71 ألف وظيفة جديدة خلال عام (رويترز-أرشيف)

أظهر تقرير حكومي تراجع معدل البطالة في كوريا الجنوبية إلى أدنى مستوى له في تسعة أشهر خلال سبتمبر/أيلول الماضي وسط تزايد المؤشرات على أن اقتصاد البلاد يتعافى بسرعة أكبر من الدول المتقدمة الأخرى.

وقال مكتب الإحصاء الوطني في تقريره الصادر اليوم إن معدل البطالة بلغ 3.4% الشهر الماضي مقابل 3.7% المسجلة في الشهر السابق ليسجل أدنى مستوى له منذ ديسمبر/كانون الأول من العام الماضي عندما كان يبلغ 3.3%.

وكشف التقرير أن عدد الأيدي العاملة التي لديها وظائف وصل إلى 23.8 مليون الشهر الماضي، مرتفعا بـ71 ألفا مقارنة بالشهر نفسه من العام الماضي.

وكان الاقتصاد الكوري الجنوبي قد وفر نحو ثلاثة آلاف وظيفة جديدة في أغسطس/آب زيادة عن عدد الوظائف في الشهر نفسه قبل عام.

ونقل عن رئيس وحدة إحصاء التوظيف بمكتب الإحصاء جيونغ إنسوك قوله إن فرص التوظيف زادت، لتوجه الحكومة نحو توفير أعمال في القطاع العام، كما ساهم تراجع معدل انكماش الصادرات في خلق وظائف أكثر من خلال تعزيز التوظيف بالقطاع التصنيعي.

استمرار البطالة
من جانب آخر نصح اقتصادي أميركي البنوك المركزية في العالم بإبقاء أسعار الفائدة عند مستوياتها المتدنية رغم إظهار الاقتصاد مؤشرات على التعافي وانخفاض معدلات البطالة.

وقال بول كروغمان في مؤتمر اقتصادي عالمي تستضيفه العاصمة الكورية الجنوبية سول إن معدلات البطالة ستبقى في مستويات مرتفعة لسنوات قبل أن تتراجع إلى مستويات معقولة في الدول المتقدمة.

وجاءت ملاحظات كروغمان في وقت يزداد فيه النقاش حول إستراتيجيات الخروج من خطط الحفز الاقتصادي في الدول الصناعية ومتى يمكن رفع أسعار الفائدة والإجراءات الأخرى التي تم تطبيقها لمواجهة الأزمة المالية العالمية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة