تحرك إيراني سعودي لبحث أسعار النفط المتداعية   
الأربعاء 1422/7/29 هـ - الموافق 17/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

بيجن نامدار زنغانه
قالت مصادر إيرانية إن وزير النفط الإيراني بيجن زنغانه توجه إلى الرياض اليوم لبحث أحوال سوق النفط مع نظيره السعودي علي النعيمي. وأذاع راديو إيران أيضا نبأ سفر زنغانه إلى الرياض، لكنه لم يذكر تفاصيل بشأن الاجتماع مع النعيمي.

وكانت الزيارات السابقة بين وزيري نفط السعودية وإيران -وهما أكبر منتجين في منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك"- قد مهدت السبيل لتعديلات في سقف الإنتاج.

وتجيء زيارة الوزير الإيراني للسعودية قبل أن يتوجه إلى فيينا لحضور اجتماع من المقرر عقده يوم الجمعة المقبل للجنة مراقبة السوق الوزارية التابعة لأوبك والتي تضم إيران والكويت ونيجيريا.

ومن المقرر أن يجتمع وزراء نفط أوبك في فيينا في الرابع عشر من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل لمناقشة سياسة الإنتاج بعد أن اتفقوا على ترك الحصص الإنتاجية بلا تغيير في اجتماع عقدوه قبل نحو أسبوعين.

وتتزامن هذه الزيارة مع تحركات أعضاء آخرين بالمنظمة إذ يقوم الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز بجولة في عدد من الدول لبحث سبل وقف تدهور أسعار النفط التي هبطت لمستويات مقلقة منذ العمليات العسكرية في أفغانستان.

وقد كانت الأسعار محور حديث هاتفي أمس بين شافيز والرئيس الإيراني محمد خاتمي بحثا فيه أيضا وضع السوق النفطية العالمية. ودعا خاتمي أثناء المكالمة دول أوبك إلى "المزيد من التنسيق لتجنب انخفاض أسعار النفط".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة