الحكومة والقطاع الخاص بقطر يبحثان تعزيز الشراكة   
الاثنين 1428/5/12 هـ - الموافق 28/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 21:09 (مكة المكرمة)، 18:09 (غرينتش)
اللقاء بين الحكومة والقطاع الخاص هو الأول من نوعه لمواجهة معوقات التنمية (الجزيرة)
انعقد بالعاصمة القطرية الدوحة أول اجتماع تشاوري من نوعه بين الحكومة القطرية والقطاع الخاص بهدف تعزيز الشراكة بين الطرفين. وقد مثل القطاع الخاص بغرفة تجارة وصناعة قطر إلى جانب عدد كبير من رجال الأعمال.
 
وأكد رئيس الوزراء القطري الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني ضرورة دعم الحكومة للقطاع الخاص، مشيرا إلى أن الدولة لا تنافس القطاع ولكنها تراقبه وتترك له العنان في التفكير والعمل.
 
واعتبر ناصر المير من غرفة تجارة وصناعة قطر أن اللقاء التشاوري حقق نتائج إيجابية خاصة بشأن قطاع البناء والعقارات.
 
وقال رئيس مجلس الخليج للتنمية محمد صالح الكواري إن الحكومة حريصة على أهمية التواصل مع القطاع الخاص لبحث سبل إزالة معوقات التنمية.
 
وأضاف الكواري في تصريح للجزيرة أن الحكومة تريد من هذا القطاع طرح مبادرات وحلول حقيقية لمعوقات التنمية مشددا على أن تحديات التنمية أكبر من تحديات طرف واحد.
 
ويأتي هذا اللقاء في وقت تتوقع فيه الحكومة القطرية تحقيق فائض في الميزانية لعام 2007-2008 بأكثر من سبعة مليارات ريال (1.92 مليار دولار) بفضل أسعار النفط التي بلغت صادراتها العام الماضي 24 مليار دولار.



جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة