استفحال بطالة الشباب في العالم   
الأربعاء 1431/9/1 هـ - الموافق 11/8/2010 م (آخر تحديث) الساعة 23:28 (مكة المكرمة)، 20:28 (غرينتش)
حوالي 81 مليون شاب حول العالم سيكونون بلا وظائف بحلول نهاية العام الجاري (رويترز)

أكدت منظمة العمل الدولية أن البطالة بين الشبان في العالم من المنتظر أن تسجل مستوى قياسيا في 2010, وهو ما يزيد احتمال الاضطرابات الاجتماعية والجريمة والعنف في العالم.
 
وأضافت المنظمة التابعة للأمم المتحدة أن ما يزيد قليلا عن 13% من  الشبان في العالم الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 عاما سيكونون عاطلين بحلول نهاية العام, وهو ما يزيد قليلا عن مستويات نهاية 2009, ويمثل زيادة ضخمة منذ 2007.
 
وأشار التقرير إلى أن تلك النسبة تعني أن 81.2 مليون من الشبان في سن العمل في العالم سيكونون بلا وظائف.
 
ومنذ أواخر 2007 عندما بدأت الأزمة المالية العالمية وحتى نهاية 2009 زاد عدد الشبان العاطلين عن العمل بمقدار 7.8 ملايين، مقارنة مع زيادة سنوية بلغت في المتوسط 191 ألفا على مدى السنوات العشر السابقة على تلك الفترة.
 
وتوقع التقرير أن تواصل البطالة الارتفاع في 2011 على الرغم من انتعاش اقتصادي عالمي متوقع, لكن بوتيرة أبطأ في جميع المناطق عدا الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث ستستمر البطالة في التسارع.
 
وأكدت منظمة العمل الدولية أن الشبان في الاقتصادات المتقدمة بما في ذلك الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي والدول الشيوعية السابقة في أوروبا غير الأعضاء في الاتحاد الأوروبي سيشهدون أيضا تراجعا للوظائف.

وفي الفترة ما بين 2008 و2009 زادت معدلات البطالة بين الشبان الذين تتراوح أعمارهم بين 15 و24 عاما في الاقتصادات المتقدمة الرئيسية بمقدار 4.6% لتصل إلى 17.7% من إجمالي قوة العمل المحتملة للشبان في نهاية العام الماضي، وهي أعلى معدلات مسجلة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة