أعلى مستوى للتضخم في أوكرانيا منذ سبع سنوات   
السبت 1428/12/26 هـ - الموافق 5/1/2008 م (آخر تحديث) الساعة 11:24 (مكة المكرمة)، 8:24 (غرينتش)
البنك المركزي الأوكراني طبق سياسة صارمة لاحتواء التضخم (الجزيرة-أرشيف)
أعلنت رئيسة وزراء أوكرانيا يوليا تيموشينكو وصول التضخم في 2007 إلى أعلى مستوى له منذ سبع سنوات.
 
ونقلت القناة الخامسة التلفزيونية عن تيموشينكو قولها في اجتماع لمجلس الوزراء إن النمو القوي للناتج المحلي الإجمالي وارتفاعا قياسيا بأسعار الوقود وتراجع الدولار أدت لارتفاع متوسط الأسعار بنسبة 17%.
 
وحملت تيموشينكو الحكومة السابقة مسؤولية ارتفاع الأسعار التي زادت بالنسبة للسلع كلها وخصوصا أسعار التجزئة.
 
وقالت إن الحكومة تحتاج تطبيق إجراءات فورية لوقف الارتفاع الصاروخي لأسعار التجزئة من أجل حماية المستهلكين ومحاربة التضخم باستخدام الآليات الاقتصادية في إطار إرشادات منظمة التجارة العالمية.
 
تيموشينكو -التي تحظى بالشعبية وتم انتخابها لوعودها باستئصال الفساد من الحكومة الأوكرانية- حاولت بصفتها رئيسة للوزراء عام 2005 تجميد أسعار اللحوم والوقود لكسب أصوات الناخبين.
 
وتعرضت لانتقادات من منظمات مالية دولية لمحاولتها التلاعب باقتصاد البلاد وهي تهمة ساهمت بفشل محاولات أوكرانيا الانضمام لمنظمة التجارة.
 
وشهدت أوكرانيا ارتفاعا في التضخم وصل إلى 1400% خلال النصف الأول من تسعينيات القرن الماضي وهو الأسوأ في تاريخ البلاد.
 
وتراجع التضخم إلى 23% عام 2000 واستقر عند 10% أو أقل من ذلك منذ ذلك الوقت.
 
وطبق البنك المركزي الأوكراني سياسة مالية صارمة في السنوات القليلة الماضية وربط العملة الوطنية بالدولار الأميركي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة