الصين تأمل بزيادة التجارة مع دول طريق الحرير   
الاثنين 1436/6/10 هـ - الموافق 30/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 14:20 (مكة المكرمة)، 11:20 (غرينتش)

أعرب الرئيس الصيني شي جين بينغ عن أمله في أن تتجاوز قيمة التجارة مع الدول المشاركة في خطة بكين لإنشاء طريق حرير جديد 2.5 تريليون دولار خلال عشرة أعوام.

وتعهد شي بحماية مصالح الشركات الأجنبية في الصين وسط تنامي قلق المستثمرين من تبني بكين سياسات قد تضر بشركاتهم.

وتهدف الصين في ظل مبادرة "حزام واحد.. طريق واحد" إلى إقامة الحزام الاقتصادي لطريق الحرير الحديث وطريق الحرير البحري للقرن الـ21 فضلا عن توسيع نطاق نفوذها عالميا.

وقال بيان بموقع وزارة الخارجية إن الرئيس شي قال على هامش منتدى رفيع المستوى بمدينة بواو في جنوب الصين اليوم الاثنين إن الخطة ستعزز التجارة والاستثمار بين الصين والدول التي تقع على طريق الحرير.

وقال شي لممثلي أربعين شركة محلية وأجنبية "نأمل أن يتجاوز حجم التجارة بين الصين وهذه الدول 2.5 تريليون دولار خلال عقد أو نحو ذلك".

وبالمقارنة بلغ حجم تجارة الصين مع الاتحاد الأوروبي 428.1 مليار يورو (466.1 مليار دولار) في 2013.

وفي وقت سابق قال وزير التجارة قاو هو تشنغ إن أكثر من خمسين دولة أبدت اهتماما بالمبادرة.

وتشمل الخطة مشروعات، من بينها شبكة سكك حديدية وطرق سريعة وخط أنابيب للغاز والنفط وشبكات كهرباء وإنترنت وربط طرق الملاحة البحرية ومشاريع للبنية التحتية في وسط وغرب وجنوب آسيا وصولا إلى اليونان وروسيا وسلطنة عمان وتعزيز ربط الصين بأوروبا وأفريقيا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة