توتال لم تبلغ بتحقيق أميركي حول أعمالها   
الخميس 1428/3/17 هـ - الموافق 5/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 23:25 (مكة المكرمة)، 20:25 (غرينتش)

دو مارجيري واجه تحقيقا في فرنسا لاشباه في الفساد (الفرنسية-أرشيف)
قال الرئيس التنفيذي لمجموعة النفط الفرنسية (توتال) كريستوف دو مارجيري اليوم إنه لم يبلغ بأي تحقيق تجريه السلطات الأميركية حول نشاطات توتال بإيران والعراق.

وجاءت تصريحات دو مارجيري للصحفيين على هامش موتمر حول صناعة النفط يعقد في باريس.

ونقلت صحيفة فيننشال تايمز عن مصدر -لم تكشف عنه- قال الثلاثاء الماضي إن وزارة العدل الأميركية تحقق في أعمال توتال، وسط اشتباه بمخالفة الشركة للقوانين الأميركية المتعلقة بالرشى.

وأضاف المصدر للصحيفة أن التحقيق مع توتال في مرحلة أولية، وسيحاول المحققون إجراء مقابلة غير رسمية مع دو مارجيري.

وقد استهدف رئيس توتال من قبل في فرنسا بالتحقيق في قضايا فساد تضمنت رشى ببرنامج النفط مقابل الغذاء الخاص بالعراق، وعقد وقعته المجموعة مع إيران عام 1997.

وخضع دو مارجيري لتحقيق من قبل قاض فرنسي في بلاده الشهر الماضي بعد أن احتجزته الشرطة للاشتباه بالفساد في مشاريع خارجية، وسوء استخدام أصول الشركة. ولكن توتال نفت قيامها بأي أعمال غير قانونية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة