أنقرة تترقب قرارا هاما بخصوص قروض أجنبية   
الأربعاء 1422/8/28 هـ - الموافق 14/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

وزير الاقتصاد التركي (يمين) إلى جانب نائب رئيس صندوق النقد الدولي (أرشيف)
قال وزير الاقتصاد التركي كمال درويش إنه يتوقع بيانا هاما بشأن قروض أجنبية جديدة لتركيا في وقت لاحق من اليوم مما أنعش الآمال بحصول البلاد على مزيد من التمويل.

ويقول مسؤولون أتراك إن البلاد بحاجة لمبلغ 13 مليار دولار إضافي لتغطية العجز في الميزانية لعام 2002. ويزور فريق من صندوق النقد الدولي أنقرة لمراجعة الاتفاق الحالي لتقديم قروض بقيمة 19 مليار دولار وبحث طلب تركيا الحصول على قروض إضافية.

وفي اجتماع لجنة الخطة والميزانية في البرلمان قال درويش "نتوقع بيانا هاما من مؤسسات مالية دولية بشأن هذه المسألة اليوم".

وقال مسؤولون أتراك إنهم يتوقعون أن يعقد مجلس مديري صندوق النقد اجتماعا غير رسمي في وقت لاحق اليوم لبحث تقديم قروض لتركيا.

بيد أن المحللين قالوا إن من المستبعد أن يمنح الصندوق تركيا قروضا تقترب بأي حال من المبلغ المطلوب وهو 13 مليار دولار.

وساعدت تصريحات درويش التي كانت تترقبها الأسواق على انخفاض أسعار الفائدة الرئيسية في حين ارتفع مؤشر الأسهم الرئيسي 2.7%.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة