الحكومة العراقية تسعى لاستبدال العمالة الأجنبية بالوطنية   
الخميس 1425/9/1 هـ - الموافق 14/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 23:56 (مكة المكرمة)، 20:56 (غرينتش)

مهدي الحافظ
أعلن وزير التخطيط العراقي مهدي الحافظ أن حكومته ستسعى لإحلال الخبرات العراقية مكان الأجنبية بهدف تقليل كلفة الأمن الباهظة التي تنفق على العمال الأجانب.

وأضاف الحافظ في مؤتمر صحفي بالعاصمة الأردنية عمان أنه سيحاول طرح هذا الموضوع خلال مؤتمر طوكيو للجهات المانحة الذي سيعقد يومي الأربعاء والخميس المقبلين.

وأكد أن حكومته ستطالب أيضا خلال المؤتمر بأن يكون لها دور أكبر وأكثر إيجابية في عملية إعادة الإعمار.

وأوضح الوزير العراقي أن مؤتمر طوكيو سيبحث إستراتيجية التنمية للفترة ما بين عامي 2005 و2007، مشيراً إلى أنه سيتم التقدم بـ300 مشروع بقيمة 43 مليار دولار في مختلف المجالات الاقتصادية.

وكان وزير التخطيط العراقي قد قال السبت إنه تم إنفاق نحو 6.7 مليارات دولار حتى الآن من جملة المساعدات التي أقرها مؤتمر مدريد للمانحين وبلغت 33 مليارا، مشيرا إلى أن اليابان ساهمت لوحدها بثلاثة مليارات كقروض ميسرة ومساعدات. وسيحضر المؤتمر مسؤولون من نحو 50 دولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة