لجنة الشيوخ الأميركي تقرّ ترشيح بيرنانكي لرئاسة الاحتياطي   
الأربعاء 1426/10/15 هـ - الموافق 16/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 23:08 (مكة المكرمة)، 20:08 (غرينتش)

بيرنانكي يقول إنه سيسير على خطى غرينسبان فى رئاسة الاحتياطي (الفرنسية)
وافقت اللجنة المصرفية في مجلس الشيوخ الأميركي على ترشيح بن بيرنانكي لرئاسة مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأميركي) وهو المنصب الذي اعتبره كثيرون ثاني أكبر وظيفة مؤثرة في الولايات المتحدة.

ويتوقع أن يحصل بيرنانكي على موافقة مجلس الشيوخ بعد توصية اللجنة بالموافقة على ترشيحه لرئاسة الاحتياطي الاتحادي، إلا أنه لم يحدد موعد التصويت الكامل للمجلس.

وعارض عضو اللجنة المصرفية جيم بانينغ ترشيح بيرنانكي للمنصب، حيث قال إن ترشيحه سيكون لأنه على طريقة ألان غرينسبان الرئيس الحالي لمجلس الاحتياطي وليس لتفكيره المستقل.

وعمل بيرنانكي البالغ من العمر 51 عاما بروفيسورا سابقا في جامعة برينستون ومحافظا فيدراليا، ويشغل حاليا منصب رئيس مجلس مستشاري البيت الأبيض الاقتصاديين.

ويسعى المشرعون والإدارة الأميركية إلى عدم هدر الوقت في ترشيح بيرنانكي لأنهم يريدون أن يكون جاهزا لاستلام المنصب من غرينسبان البالغ من العمر 79 عاما عند تقاعد الأخير في 31 يناير/كالنون الثاني المقبل بعد ما يزيد على 18 عاما في رئاسة الاحتياطي.

وقال بيرنانكي لأعضاء في مجلس الشيوخ إنه إذا تمت الموافقة على ترشيحه فإنه لن ينحرف كثيرا عن السياسات التي اتبعها غرينسبان.

وأشار إلى أنه سيتحرك نحو تشكيل إجماع حول التضخم المستهدف بالاتفاق على حدود مقبولة له. 

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة