سندات إيرانية لتمويل قطاع الطاقة   
السبت 1431/3/14 هـ - الموافق 27/2/2010 م (آخر تحديث) الساعة 15:56 (مكة المكرمة)، 12:56 (غرينتش)
 حقل بارس يحتوي على نصف احتياطيات إيران من الغاز (الأوروبية)

أكد وزير الاقتصاد الإيراني اليوم السبت أن بلاده تعتزم إصدار سندات بقيمة 1.5 مليار يورو (2 مليار دولار) لتمويل تطوير قطاع الطاقة الحيوي الذي سيشمل حقل بارس العملاق للغاز.
 
وقال شمس الدين حسيني إن السندات ستصدر في السادس من مارس/آذار وإن مليار يورو (1.3 مليار دولار) منها سيخصص لتمويل تطوير المراحل من 15 إلى 18 من حقل بارس الجنوبي للغاز.
 
وأضاف أن السندات ستصدر في إطار الميزانية الإيرانية للسنة القادمة التي تبدأ في 21 مارس/آذار, وأن شركة النفط الوطنية الإيرانية ستضمن السندات التي ستصدرها شركتها "بارس للنفط والغاز".
 
وأعلن الأسبوع الماضي أن وزارة النفط ستصدر قريبا سندات بقيمة مليار دولار للمساعدة في تمويل تطوير عدة مراحل من حقل الغاز الذي يحوي نحو نصف احتياطيات البلاد من الغاز والمقدرة بـ28 تريليون متر مكعب.

وتواجه إيران صعوبات منذ سنوات لتوفير التمويل والتكنولوجيا اللازمين لتطوير قطاع الطاقة في ظل عزوف الشركات الأجنبية بسبب العقوبات والضغوط السياسية.
 
وتعد إيران خامس أكبر بلد مصدر للنفط في العالم، وتمتلك ثاني أكبر احتياطيات من الغاز الطبيعي في العالم بعد روسيا.

وكانت إيران أعلنت في وقت سابق اكتشاف حقل للنفط وآخر للغاز تقدر القيمة الإجمالية لاحتياطياتهما بنحو 85 مليار دولار, ويقع حقل سومار النفطي في كرمانشاه غرب البلاد, وقدر احتياطيه بـ475 مليون برميل من النفط منها 70 مليون برميل قابلة للاستخراج.
 
وأشار وزير النفط الإيراني أيضا إلى أن إنتاج حقل هالغان الجديد للغاز يصل يوميا إلى نحو 50 مليون متر مكعب على مدى 20 عاما, وفي حال اعتبار قيمة المتر المكعب من الغاز نحو 30 سنتا, يقدر الغاز المكتشف في هذا الحقل بنحو 80 مليار دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة