سعوديون يسحبون 200 مليار دولار من أميركا   
الأربعاء 13/6/1423 هـ - الموافق 21/8/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت صحيفة فايننشال تايمز إن المستثمرين السعوديين سحبوا ما بين 100 و200 مليار دولار من الأموال المودعة في الولايات المتحدة بسبب مخاوف من قيام إدارة الرئيس جورج بوش بتجميدها.

وأضافت الصحيفة أن قيمة المبالغ التي سحبت تشكل قسما كبيرا من إجمالي الاستثمارات السعودية في الولايات المتحدة التي تقدر بما بين 400 و600 مليار دولار. وأكد محللون في سوق الصرف أن التحركات المالية الجارية أسهمت في إضعاف الدولار مقابل العملات الأخرى مؤخرا.

وسرت شائعة أمس الثلاثاء في سوق لندن المالية مفادها أن السعوديين يسحبون قسما من استثماراتهم المودعة في الولايات المتحدة خشية قيام القضاء الأميركي بتجميدها.

وقد رفع ما يزيد عن 600 من أقارب ضحايا هجمات 11 سبتمبر/أيلول في الولايات المتحدة دعوى مدنية يوم 15 أغسطس/آب ضد السودان وثلاثة أمراء من العائلة المالكة السعودية وسبعة مصارف دولية وثماني منظمات خيرية إسلامية والعديد من الممولين بتهمة المساهمة في التمويل السري لشبكة القاعدة.

والأمراء الثلاثة الذين تم ذكرهم في الدعوى هم وزير الدفاع والطيران الأمير سلطان بن عبد العزيز آل سعود الذي يشغل أيضا منصب رئيس شركة الخطوط الجوية السعودية، والرئيس السابق للاستخبارات السعودية الأمير تركي الفيصل آل سعود، ورجل الأعمال الأمير محمد الفيصل آل سعود شقيق الأمير تركي ومدير بنك فيصل الإسلامي الذي يعد أول مصرف إسلامي في الشرق الأوسط.

وذكرت الصحيفة أن المستثمرين السعوديين لم يغلقوا حساباتهم المصرفية في الولايات المتحدة لكن نقلوا القسم الأكبر من أموالهم إلى مصارف أوروبية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة