العراق يضاعف إنتاج النفط في 2015   
الخميس 1433/4/7 هـ - الموافق 1/3/2012 م (آخر تحديث) الساعة 4:47 (مكة المكرمة)، 1:47 (غرينتش)
من المرجح أن يبلغ إنتاج العراق النفطي مستوى 6.5 ملايين برميل يوميا بعد ثلاث سنوات  (الجزيرة-أرشيف)

كشفت وكالة الطاقة الدولية أن العراق قادر على مضاعفة إنتاجه النفطي إلى أكثر من مثليه خلال ثلاثة أعوام، مشيرة إلى أن وتيرة النمو ستتباطأ بشدة بعد ذلك.

ولمضاعفة إنتاج النفط الذي يمتلك العراق رابع أكبر احتياطيات منه في العالم، أبرمت بغداد عقودا مع شركات نفطية كبرى لرفع مستويات الإنتاج التي تبلغ حاليا نحو 2.9 مليون برميل يوميا إلى ما يصل إلى 12 مليون برميل يوميا بحلول عام 2017، طموحا في منافسة السعودية وروسيا وهما أكبر منتجي النفط في العالم.

غير أنه نظرا للصعوبات التي يواجهها العراق في إعادة إعمار البنية التحتية المتهالكة في البلاد وأعمال العنف اليومية والهجمات التخريبية، قال مسؤولون إن العراق قد يخفض المستوى المستهدف إلى نحو ثمانية ملايين برميل يوميا.

ورجح كبير الاقتصاديين في وكالة الطاقة الدولية فاتح بيرول أن يبلغ العراق مستوى 6.5 ملايين برميل يوميا بحلول 2015، لكنه قد يحتاج إلى ما يصل إلى 20 عاما للوصول إلى ثمانية ملايين برميل يوميا.

وبيرول الذي يزور العراق حاليا للقاء مسؤولين وخبراء في قطاع النفط يهدف لجمع معلومات عن قطاع النفط العراقي في إطار الإعداد لتقرير لوكالة الطاقة الدولية عن العراق من المقرر أن يصدر في نوفمبر/ تشرين الثاني 2012.

واعتبر بيرول أن ثمانية ملايين برميل يوميا التي يمكن للعراق أن ينتجها تعد العليا في نمو الإنتاج بين كل الدول المنتجة، وحذر من أنه في حال لم تتحقق فستكون أسواق النفط العالمية في وضع صعب من حيث شح المعروض.

وعن أسعار النفط العالمية التي بلغت الأسبوع الماضي أعلى مستوياتها في عشرة أشهر، اعتبر بيرول أنها مرتفعة أكثر من اللازم بالنسبة للمستهلكين وقد يؤثر ذلك سلبا ليس فقط على الاقتصادات المتقدمة بل على الاقتصادات الصاعدة كالصين والهند التي كانت المحرك الرئيسي لنمو الاقتصاد العالمي في السنوات القليلة الماضية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة