فنزويلا والبرازيل والأرجنتين تبحث خط غاز أميركا اللاتينية   
الجمعة 1426/12/20 هـ - الموافق 20/1/2006 م (آخر تحديث) الساعة 12:58 (مكة المكرمة)، 9:58 (غرينتش)

شافيز (يسار) يسعى مع نظيريه لولا دا سيلفا وكيرشنر لتشكيل تحالف يواجه الهيمنة الاقتصادية على أميركا اللاتينية (الفرنسية)

بحث روساء فنزويلا والبرازيل والأرجنتين مشروع خط أنابيب الغاز الطبيعي المزمع إقامته بين دول القارة اللاتينية والمتوقع أن يخفف من هيمنة الولايات المتحدة على سوق الطاقة في المنطقة.
 
وقال الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز إن مسودة المشروع ستعلن في مارس/ آذار المقبل ومن المتوقع أن تبلغ تكلفته نحو 20 مليار دولار.
 
واستبعد شافيز أن يهدد المشروع  اقتصاديات الدول اللاتينية المنتجة للغاز.
 
واعتبر الرئيس الفنزويلي أن المشروع يعد بداية لتراجع المشروع الأميركي في الهيمنة الاقتصادية، في إشارة إلى سياسة اقتصاد السوق مشيرا إلى أنه بداية لمشروع تدشنه أميركا الجنوبية.
 
ويسعى شافير مع نظيريه البرازيلي لولا لولا دا سليفا والأرجنتيني نستور كيرشنر إلى تشكيل تحالف يواجه الهيمنة الاقتصادية على أميركا اللاتينية.
 
ويبلغ طول هذا الخط 800 كلم مربع، وتأمل الدول الثلاث أن يسهم هذا المشروع في زيادة الرخاء الاقتصادي عبر دول أميركا الجنوبية.
 
ومن المقرر أن تسهم جميع دول الدول في تمويل الخط، في حين كشفت فنزويلا أنها ستقدم سبعة مليارات دولار.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة