تراجع النفط دون مائة دولار   
الثلاثاء 1429/3/19 هـ - الموافق 25/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 3:14 (مكة المكرمة)، 0:14 (غرينتش)
تراجع سعر النفط مع تعافي الدولار مقابل اليورو (رويترز-أرشيف)

تراجعت أسعار النفط بالأسواق العالمية الاثنين أكثر من دولار حيث هبط الخام الأميركي الخفيف دون حاجز مائة دولار مسجلا 99.95 دولارا, وهبط مزيج برنت بلندن 52  سنتا إلى 99.86 دولارا للبرميل.
 
وتحدد سعر التسوية لعقود الخام الأميركي منخفضا 98 سنتا عند 100.86 دولار بعدما هبط في وقت سابق من الجلسة دون مائة دولار، مواصلا بذلك ابتعاده عن ذروة 111.8 دولارا المسجلة الاثنين الماضي.
 
وشهدت أسعار النفط تراجعا حادا منذ سجلت أعلى مستوياتها الأسبوع الماضي لتصل الخسائر إلى 10%، وسط تعافي الدولار الأميركي واستمرار المخاوف من تباطؤ الطلب على الطاقة.
 
وقال متعاملون إنه حدت من الخسائر بعض الشيء بيانات أفضل من المتوقع لمبيعات المنازل الأميركية، وهو ما دعم الأسهم في وول ستريت إضافة لتوقعات بطقس بارد شمال شرق الولايات المتحدة.
   
وذكر تجار ومحللون أن تعافيا بالدولار من مستوياته المتدنية بالآونة الأخيرة مقابل اليورو، يفرض ضغوطا على أسعار السلع الأولية المقومة بالدولار بما في ذلك النفط.
 
مؤشرات   
وفي غضون ذلك واصل المتعاملون رصد المؤشرات التي تبين أن تباطؤ الاقتصاد الأميركي يضعف الطلب على الطاقة، بعدما أظهرت بيانات حكومية الأسبوع الماضي انخفاض مجمل استهلاك النفط 3.2% عنه قبل عام.
   
وحد من ضعف النفط تحسن أسواق الأسهم الأميركية بعد تقرير أظهر ارتفاع مبيعات المنازل الأميركية في فبراير/ شباط أكثر من المتوقع.
   
وما يدعم أسعار الخام توقع الأرصاد الجوية الأميركية ارتفاع الطلب على زيت التدفئة بالبلاد 3.5% عن معدلاته الطبيعية هذا الأسبوع، فيما ضربت درجات حرارة دون الصفر شمال غرب أوروبا.
   
واستفادت الأسعار أيضا من بيانات تظهر رفع الصين -ثاني أكبر بلد مستهلك للنفط بالعالم-  مشتريات الخام بنسبة 18.1% مقارنة عما كانت قبل عام، لتضاهي بذلك مستوى قياسيا تحقق في أبريل/ نيسان 2007 عند 3.6 ملايين برميل يوميا.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة