بدء أعمال القمة اليورومتوسطية في برشلونة   
الأحد 1426/10/26 هـ - الموافق 27/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 15:18 (مكة المكرمة)، 12:18 (غرينتش)
مظاهرات عشية القمة (الفرنسية)
تبدأ في برشلونه اليوم الأحد أعمال القمة اليورومتوسطية  (يوروميد ) بمشاركة ممثلين عن 50 دولة ومنظمة إقليمية ودولية في الذكرى العاشرة لإعلان برشلونة.
 
وتتناول القمة عدة موضوعات من أهمها التنمية الاقتصادية المستدامة والإصلاح وذلك من خلال التعجيل بتحديث البنية الاقتصادية مع دعم التنمية المستدامة ووسائل وأساليب المساعدة التمويلية من جانب الاتحاد الأوروبي إلى دول الجنوب مع دعم القطاع الخاص, إضافة لبحث المشاكل الاقتصادية التي تعترض دولهم وكيفية التعامل مع تلك المشاكل.
 
وقد طالب ناشطون بمنظمة غير حكومية في تحرك لهم بأحد شوارع برشلونة الاتحاد الأوروبي، بتجميد المفاوضات حول إقامة منطقة  للتبادل التجاري الحر بين أوروبا وجيرانها على الضفة الجنوبية من المتوسط.
 
ونفذ الناشطون بالفرع الإسباني لمنظمة إنترمون أوكسفام غير الحكومية التي تتخذ من لندن مقرا لها, مشهدا مسرحيا في الشارع ظهر فيه موظفون بالاتحاد الأوروبي يضعون حاجزا قويا أزرق مع نجوم بأشكال الفلفل والطماطم والباذنجان أمام مزارعين يضعون الكوفية.
 
واعتبرت المنظمة أن دول الضفة الجنوبية من المتوسط "ستقع في الفخ في حال توصل  قادة الاتحاد الأوروبي إلى اتفاقات للتبادل التجاري الحر معها".
 
وأشارت إلى أن التبادل الحر يقضي على مزارعي الضفة الجنوبية لأنهم لن يتمكنوا من منافسة منتجات الاتحاد الأوروبي التي تتلقى دعما من الدول الأوروبية. وقال متحدث باسم المنظمة إن هذا سيعني إفقار كل سكان هذه المناطق.
 
وتهدف مفاوضات برشلونة إلى إنشاء منطقة للتبادل الحر بحلول عام 2010.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة