روسيا تستبعد توقيع وثائق رسمية بمنتدى الدوحة للغاز   
السبت 1428/3/20 هـ - الموافق 7/4/2007 م (آخر تحديث) الساعة 0:38 (مكة المكرمة)، 21:38 (غرينتش)

منتدى الدوحة للغاز يبحث فكرة تشكيل تكتل لمنتجين (رويترز-أرشيف)
أعلن وزير الطاقة الروسي فيكتور كريستينكو اليوم عدم اعتزام أكبر مصدري الغاز في العالم توقيع أي وثائق رسمية خلال اجتماعهم في العاصمة القطرية الدوحة الأسبوع المقبل.

وقال كريستينكو خلال مؤتمر صحفي في موسكو إن اجتماع الدوحة يعتبر خطوة أخرى إلى الأمام باتجاه إقامة حوار فعال بشأن الطاقة والمخاطر في العلاقات بين المستهلكين والمنتجين.

وأضاف أن روسيا تريد أن تشكل المنظمة جزءا من حوار الطاقة العالمي. جاء ذلك بعد اقتراح ساسة توقيع كبرى الدول المصدرة للغاز اتفاقا رسميا لتأسيس تكتل على غرار منظمة البلدان المصدرة للنفط (أوبك) في محاولة للتأثير على أسعار الغاز.

وتعقد الدول المنتجة للغاز يومي الاثنين والثلاثاء المقبلين اجتماعا في الدوحة لمناقشة فكرة تأسيس منظمة دولية لمصدري الغاز على غرار أوبك.

وقال نائب رئيس مجلس الوزراء القطري وزير الطاقة والصناعة عبد الله بن حمد العطية إنه ستتم دراسة الفكرة بكل شفافية وسيعرف ما تريده الدول الأخرى المشاركة في منتدى الدوحة للغاز ونظرتها للتعاون في هذا المجال.

واعتبر وزير الطاقة والمعادن الجزائري شكيب خليل أن من الوارد طرح الفكرة على جدول أعمال اجتماع الدوحة.

ورأى المستشار الاقتصادي في الديوان الأميري القطري إبراهيم الإبراهيم أن منتدى الدول المصدرة للغاز موجود بالفعل ومن أهدافه التنسيق بين الدول المصدرة بالنسبة لشروط العقود والحوار مع الدول المستهلكة حتى لا تغير أو تفرض شروطا معينة.

ويعد منتدى الدول المصدرة للغاز الذي تأسس عام 2001 هيكلا غير رسمي يجمع خمس عشرة دولة منتجة للغاز، لكن أعضاءه لم يجتمعوا منذ 2005.

ويضم هذا المنتدى أكبر خمس دول منتجة للغاز وهي إيران وروسيا وقطر والجزائر وفنزويلا، التي تملك 73% من احتياطي الغاز في العالم وتوفر 42% من إجمالي الإنتاج العالمي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة