تقدم المفاوضات في عقود الغاز السعودي   
السبت 1423/7/14 هـ - الموافق 21/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الرئيس التنفيذي لشركة توتال فينا إلف
أعلن الرئيس التنفيذي لشركة توتال فينا إلف الفرنسية تييري ديسماريه اليوم السبت عن تفاؤله, بشأن التحسينات التي أدخلتها السعودية على شروط التعاقد مع شركات النفط الكبرى التي تتفاوض من أجل الفوز بحصة في مشروعات الغاز البالغ حجم استثماراتها نحو 25 مليار دولار, ووصفها بأنها "مشجعة إلا أنها غير كافية لضمان النجاح".

وأوضح رئيس الشركة التي تشارك في أحد هذه المشاريع ويبلغ حجم استثماراتها خمسة مليارات دولار إن السعوديين "لم يتطرقوا لجميع مخاوفنا لكنهم يتحركون في الاتجاه الصحيح". وقال ديسماريه أمام عدد من الصحفيين على هامش منتدى الطاقة العالمي في أوساكا باليابان إن المفاوضات لا تزال في منتصف الطريق.

وفي وقت سابق من الشهر, أرسل وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل -صاحب مبادرة الغاز والقوة الدافعة وراء المشروع- مخاطبات لسبع شركات بقيادة إكسون موبيل وشل, حدد فيها بعض التحسينات على شروط التعاقد فيما بدد بعض مخاوف الشركات بشأن حجم احتياطيات الغاز ومعدل العائد. وكان وزير النفط السعودي علي النعيمي قد صرح يوم أمس الجمعة بأن التعديلات نهائية.

وينتاب الشركات القلق أيضا بشأن مصيرها فيما يتعلق بثلاثة مشروعات غاز ضخمة تشمل تطوير حقول غاز وبناء مصانع بتروكيماويات ومحطات لتحلية المياه وتوليد الكهرباء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة