تراجع حاد للنمو بدول أوروبية   
الثلاثاء 29/6/1430 هـ - الموافق 23/6/2009 م (آخر تحديث) الساعة 23:36 (مكة المكرمة)، 20:36 (غرينتش)
تقرير البنك يقدر أن تصل نسبة تراجع النمو بأوكرانيا إلى 15% (رويترز-أرشيف) 

أشارت توقعات البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية (إي بي دبليو إي) إلى تراجع معدلات النمو الاقتصادي في دول وسط وشرق أوروبا في العام الجاري بنسبة 5% تقريبا.
 
وقال توماس ميرو مدير البنك الثلاثاء في ستراسبورغ بفرنسا إن نسبة التراجع من الممكن أن تصل إلى 15% في عشر دول من بينها رومانيا وروسيا وتركيا وأوكرانيا.
 
في الوقت نفسه أشار ميرو إلى أن بعض الدول الأخرى شهدت في الأسابيع الماضية تحسنا في أوضاعها الاقتصادية، حيث تباطأت وتيرة التراجع في الإنتاج فضلا عن تعافي الأسواق المالية الأمر الذي أدى إلى تراجع انسحاب المستثمرين الإستراتيجيين الذي صاحب انهيار المصارف الهامة في هذه الدول.
 
الجدير بالذكر أن البنك الأوروبي الذي تأسس عام 1991 له استثمارات في 29 دولة وسط أوروبا وحتى أواسط آسيا. وبلغت قيمة الاستثمارات التي قام بها البنك منذ إنشائه أكثر من أربعين مليار يورو (56 مليار دولار).
 
ويصل إجمالي المشروعات التي يقيمها البنك في روسيا وحدها إلى ما يقرب من ستمائة مشروع في مجال تحسين البنية التحتية وإنشاء المؤسسات لتحسين القدرة التنافسية بتكلفة إجمالية قيمتها 26 مليار يورو.

ويعد تسهيل الطريق أمام الدول الاشتراكية السابقة في وسط وشرق أوروبا لتطبيق اقتصاد السوق المفتوحة من الأهداف التي يسعى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية إلى تحقيقها.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة