الحكومة المصرية تعتزم خفض الضرائب   
الثلاثاء 20/8/1425 هـ - الموافق 5/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 9:32 (مكة المكرمة)، 6:32 (غرينتش)

أعلنت الحكومة المصرية مقترحات لتخفيض الضرائب على الدخل والشركات في معظم المؤسسات بنحو 50% في إطار أحدث خطوة إصلاح اقتصادي للحكومة الجديدة.

وأفاد وزير المالية المصري يوسف بطرس غالي بأن هذه المقترحات الإصلاحية في الاقتصاد المصري ستجعل أعلى معدل لضرائب الدخل والشركات لا يتجاوز نسبة 20% بحيث يكلف ذلك الحكومة ما بين 3.5 و 3.6 مليارات جنيه (570 مليون دولار).

وأوضح غالي في المؤتمر السنوي للحزب الوطني الديمقراطي الحاكم أن الميزانية ستعوض هذا المبلغ خلال ثلاثة أعوام تقريبا من خلال زيادة النشاط الاقتصادي ولكن ثمار هذه الخطوة ستظهر في عام أو عامين.

وأشار غالي إلى أن الحكومة تعتقد أن الميزانية يمكنها استيعاب التعديلات الضريبية.

وكان وزراء قالوا في وقت سابق إن المقترحات ستقدم لمجلس الشعب الذي يتمتع فيه الحزب الحاكم بأغلبية ساحقة عندما يعود للانعقاد في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وستنجم عن التخفيضات الضريبية التي جاءت بعد تخفيضات كبيرة في الرسوم الجمركية أعلنت الشهر الجاري زيادة العجز في ميزانية البلاد.

وأصدرت الحكومة سابقا قرارات إصلاحية عدة منها خفض الرسوم الجمركية وإحياء برنامج الخصخصة الذي توقف تقريبا في التسعينيات. وقوبلت هذه التغييرات بالترحيب من المستثمرين وأدت لارتفاع سوق الأسهم المحلية إلى مستويات قياسية في الأسابيع الأخيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة