تراجع الاستثمارات العربية بالجزائر عام 2005   
الاثنين 1427/9/10 هـ - الموافق 2/10/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:34 (مكة المكرمة)، 8:34 (غرينتش)
 
شهدت الجزائر تراجعا في الاستثمارات العربية خلال العام الماضي.
 
وقال تقرير المؤسسة العربية لضمان الاستثمار حول مناخ الاستثمار في الدول العربية إن الجزائر هي الدولة العربية الوحيدة التي عرفت تراجعا في الاستثمارات البينية التي ارتفعت بنسبة 63.8% خلال العام الماضي، بحيث بلغت الاستثمارات البينية بين البلدان العربية 38 مليار دولار.
 
وبحسب التقرير فإن بعض المحللين أرجعوا الانخفاض في مستوى الاستثمارات العربية في الجزائر إلى العراقيل التي واجهت بعض المستثمرين العرب لإقامة مشاريعهم، وهو ما دفع بالرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة إلى اتخاذ قرار بالإشراف شخصيا على ملف الاستثمارات العربية، بعد أن كشف أن مشاريع استثمارية في قطاع السكن والسياحة كانت مبرمجة في الجزائر تجسدت في المغرب وتونس.
 
وذكر التقرير أن المملكة العربية السعودية احتلت المرتبة الأولى في لائحة الدول العربية المستقبلة للاستثمارات العربية وذلك بما يفوق 28 مليار دولار، بينما جاءت الإمارات العربية المتحدة على رأس قائمة الدول المصدرة للاستثمارات بنحو 29 مليارا.
 
وقال التقرير إن إجمالي الاستثمارات العربية البينية الخاصة بالمشاريع التي تم الترخيص لها خلال عام 2005 لاثنتي عشر دولة عربية مضافة للاستثمارات والتي توفرت بشأنها البيانات الرقمية التي تقدمها الهيئات الرسمية والمؤسسات الأجنبية ارتفعت إلى 38 مليارا.
 
وقد جاءت السعودية على رأس قائمة الدول المضيفة باستثمارات بينية بلغت 28.797 مليار دولار بما نسبته 75.8% من إجمالي التراخيص الصادرة للاستثمارات العربية البينية خلال العام، تلتها السودان باستثمارات بلغت 2341 مليون دولار وحصة 6.2%، ثم لبنان بنحو 1780 مليونا بحصة 4.7%، ثم سوريا بنحو 1673 مليونا وبنسبة 4.4%، والمغرب 1121 مليونا بنسبة 3%، ومصر بنحو 827 مليونا وحصة بلغت 2.2%.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة