أوروبا تتراجع في صراع اقتصاد المعرفة   
الاثنين 21/9/1426 هـ - الموافق 24/10/2005 م (آخر تحديث) الساعة 12:48 (مكة المكرمة)، 9:48 (غرينتش)

تراجع الاتحاد الأوروبي بشكل كبير في الإنفاق على أبحاث التنمية أمام منافسيه في الولايات المتحدة وآسيا في صراع الجميع نحو تعزيز اقتصاد المعرفة.

وأظهر تقرير صحفي أن قطاع الأعمال والشركات في دول الاتحاد الأوروبي لم يعد تنفق بالقدر الكافي على الأبحاث المتعلقة بالتنمية مقارنة بما يحدث في الولايات المتحدة وآسيا.

وذكرت صحيفة فايننشال تايمز البريطانية بعد دراسة نحو ألف شركة أوروبية أنها لم تزد الإنفاق على أبحاث التنمية خلال الأعوام الأربعة الماضية، في حين أنفقت نظيرتها بالولايات المتحدة 12% إضافية.

وأوضحت الصحيفة أن قطاع الأعمال الأوروبي زاد نسبة الإنفاق على هذه الأبحاث بنحو 2% عام 2004-2005 مقابل 7% في كل من الولايات المتحدة وآسيا.

ونوه التقرير إلى أن الاستثناء الوحيد في أوروبا يعود إلى مجموعة ديملر كريزلر الألمانية الأميركية التي استثمرت 7.69 ملايين دولار خلال هذه الفترة.

وكان الاتحاد الأوروبي قد أكد التزامه قبل خمسة أعوام أن يكون لدوله الريادة في تعزيز الاقتصاد القائم على المعرفة والأبحاث.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة