البنك الدولي يخفض النمو الأفريقي   
الخميس 8/12/1430 هـ - الموافق 26/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:35 (مكة المكرمة)، 11:35 (غرينتش)

القارة الأفريقية كانت آخر من تأثر بالأزمة المالية العالمية (الفرنسية-أرشيف)

خفض البنك الدولي تقديراته لنمو الاقتصاد بالقارة الأفريقية إلى 1.7% في المتوسط هذا العام مقارنة بالعام الماضي.

وكان التقدير السابق لنمو الاقتصاد الأفريقي خلال العام الجاري هو 3.5%، وعزا البنك تخفيضه لمعدل النمو إلى استمرار حالة الركود الاقتصادي الذي يعانيه العالم.

ورجحت نائبة رئيس البنك الدولي لشؤون منطقة أفريقيا أن تشهد القارة عام 2010 أداء اقتصاديا أحسن من خلال نمو بنسبة 2.5% انخفاضا من المتوسط السنوي عند 5.8% الذي سجلته خلال العشر سنوات الماضية.

وأوضحت أوبياجيلي إيزيكويسيلي أن ارتفاع قيمة السلع الأولية تدريجيا سيكون له بالغ الأثر على تحسن اقتصاد القارة المعتمد على تصدير المواد الخام.

وأضافت أن لتدفق رأس المال على القارة بغرض الاستثمار إلى جانب تحويلات المغتربين دورا هاما في إنعاش الاقتصاد.

ونصحت المسؤولة الدولية الحكومات بالتركيز على الاستثمار على مشروعات البنية التحتية، مشيرة إلى أن من شأن ذلك تسريع وتيرة الانتعاش.

وبينت إيزيكويسيلي إن القارة الأفريقية كانت آخر من تأثر بالأزمة المالية والاقتصادية العالمية.

ورحبت بمشاركة الصين في تطوير البنية التحتية بالقارة، وقالت إن بكين يمكن أن تمثل فرصة لتطوير الاقتصاد بأفريقيا في ضوء النقص الكبير في البنية الأساسية.

وحسب بيانات البنك الدولي، فإن أفريقيا تستثمر 43 مليار دولار في تطوير البنية التحتية لكنها تحتاج سنويا لإنفاق 98 مليارا .
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة