واشنطن مستعدة لإبداء مرونة بشأن الزراعة بجولة الدوحة   
الثلاثاء 1428/9/13 هـ - الموافق 25/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 13:13 (مكة المكرمة)، 10:13 (غرينتش)
بوش وصف محادثاته مع لولا داسيلفا
بشأن جولة الدوحة بالجيدة (رويترز)
أبدى الرئيس الأميركي جورج بوش استعداد الولايات المتحدة لإظهار المرونة -خصوصا بشأن خلافات ملف الزراعة- في جولة الدوحة لمحادثات التجارة العالمية، وذلك بهدف إحداث انفراجة بها.
 
وأضاف بوش بعد محادثات مع نظيره البرازيلي لويس أناسيو لولا داسيلفا الاثنين أن المناقشات كانت جيدة بشأن جولة الدوحة، مشيرا إلى وجود التزام مشترك بجولة ناجحة لمحادثات التجارة.
 
من جهته قال لولا داسيلفا إن البرازيل مستعدة لعمل كل ما هو ضروري للوصول إلى اتفاق وإنجاح جولة الدوحة.
 
وقال وزير الخارجية البرازيلي سيلسو أموريم في وقت سابق إن البرازيل تعتبر العرض الأميركي الجديد لخفض الدعم الزراعي خطوة إيجابية.
 
ويعتبر كثير من الخبراء الأسابيع القادمة فرصة أخيرة حاسمة لمحادثات منظمة التجارة العالمية التي انطلقت في العاصمة القطرية الدوحة أواخر عام 2001.
 
ويعكف المفاوضون على دراسة مسودتين قدمتا في يوليو/ تموز الماضي في جنيف للتوصل إلى اتفاق بشأن تجارة السلع الزراعية والصناعية.
 
وقال الوسيط في المحادثات الزراعية سفير نيوزيلندا لدى منظمة التجارة كروفورد فالكونر إن الولايات المتحدة وافقت الأسبوع الماضي على خفض سقف دعمها الزراعي إلى نطاق بين 13 و16.4 مليار دولار سنويا. غير أن مجموعة العشرين للدول النامية تريد أن يبلغ الخفض مستوى 12.5 مليارا.
 
وقال دبلوماسيون إن التحول في الموقف الأميركي بشأن الدعم الزراعي قد يشجع على إحراز تقدم في مجالات شائكة أخرى في المحادثات، منها المنتجات الصناعية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة