فيات الإيطالية تثير احتجاجات عمالية   
الجمعة 18/9/1423 هـ - الموافق 22/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عامل في مصنع فيات للسيارات في مدينة تورينو الإيطالية
نفذ آلاف من العمال الإيطاليين إضرابات في تورينو والبندقية وصقلية أمس احتجاجات على خطط مجموعة فيات الصناعية لخفض الوظائف.

وتعتزم فيات الاستغناء عن 8100 وظيفة ابتداء من الشهر القادم في مسعى لخفض النفقات، وإعادة وحدتها لصناعة السيارات إلى الربحية لكن الخطة قوبلت باستهجان وغضب من نقابات العمال ذات النفوذ في إيطاليا والتي تطالب بخطة إنقاذ جديدة.

وفي مدينة تورينو توقف آلاف من العمال عن العمل لأربع ساعات قاموا أثناءها بمسيرة وسط المدينة مطالبين الحكومة بممارسة ضغط على مجموعة فيات لتخفيف خططها بشأن خفض الوظائف في اجتماع يوم الاثنين المقبل. وقال منظمون إن 70 ألف محتج خرجوا إلى الشوارع بينهم نحو 75% من عمال فيات في حين قدرت فيات العدد بحوالي 24%.

وينظم العمال في مختلف أنحاء إيطاليا إضرابات منذ أن كشفت فيات النقاب عن أحدث خططها لتخفيض عدد الوظائف. وقال مسؤول نقابي بارز إن هذه الاحتجاجات تظهر أن التوتر شديد، وإذا اكتفت الحكومة بالموافقة على خطط الشركة دون أن تقوم بأي دور فإن عليها أن تتحمل المسؤولية.

وتحتاج فيات إلى ضوء أخضر من الحكومة للحصول على أموال لتدفع لعمالها جزءا من رواتبهم أثناء استغناءات مؤقتة لمدة عام. ومن المنتظر أن يعقد وزراء بالحكومة ورؤساء نقابات العمال ومديرو فيات اجتماعا بهذا الشأن في روما يوم الاثنين المقبل.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة