تزايد معدلات البطالة رغم الانتعاش   
الجمعة 1430/11/19 هـ - الموافق 6/11/2009 م (آخر تحديث) الساعة 12:08 (مكة المكرمة)، 9:08 (غرينتش)
تحسن المؤشرات الاقتصادية في الولايات المتحدة لم يقلص من طوابير العاطلين (رويترز)  

رغم وجود علامات كثيرة على تسارع وتيرة الانتعاش الاقتصادي في جميع أنحاء العالم من أسوأ ركود منذ سبعين عاما فلا تزال البطالة في أعلى معدلاتها في الكثير من البلدان, ومن غير المحتمل أن تشهد بوادر تحسن على المدى القريب وفق خبراء الاقتصاد.
 
وخلال هذا الأسبوع أشارت تقارير إلى أن معدلات البطالة في منطقة اليورو يتوقع أن  ترتفع إلى 10.7% فى عام 2010 من 9.5% هذا العام. وارتفعت البطالة في منطقة اليورو إلى أعلى معدلاتها منذ عشرة أعوام عند مستوى 9.7% في سبتمبر/أيلول.
 
وراوحت معدلات البطالة في البلدان الغنية الثلاثين التي تنتمي إلى منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية بين مستوى منخفض بلغ 3.5% في هولندا و18.3% في إسبانيا، وفقا لأرقام سبتمبر/أيلول.
 
وفي العالم النامي بدأت البطالة تعود إلى الاستقرار نسبيا في البرازيل بينما واصلت ارتفاعها في المكسيك لتبلغ 6.4% خلال سبتمبر/أيلول, بعد أن سجلت أعلى معدلاتها منذ 13 عاما.
 
ويتوقع خبراء الاقتصاد في الولايات المتحدة أن يصل معدل البطالة إلى مستوى 9.9% في أكتوبر/تشرين الأول, مرتفعا من 9.8% في سبتمبر/أيلول حين وصلت المعدلات إلى أعلى مستوياتها منذ 26 عاما.

وفي ما يلي بعض مؤشرات البطالة في عدد من البلدان:
 
- ألمانيا: انخفضت معدلات البطالة في أكتوبر/تشرين الأول للشهر الثاني على التوالي، وقالت وكالة العمل الاتحادية إن معدل البطالة غير المعدلة في أكبر اقتصاد في أوروبا سجلت نسبة 7.7% في أكتوبر/تشرين الأول, منخفضة من 8% في الشهر السابق وأقل من 8.3% في أغسطس/آب.
 
- فرنسا: ارتفع معدل البطالة إلى 9.8% في سبتمبر/أيلول من 7.8% خلال الشهر نفسه من سنة 2008، وفقا لمنظمة التعاون الاقتصادي والتنمية, ومن المتوقع أن تصل إلى 10% بحلول نهاية العام الجاري.
 
-بريطانيا: أكد مكتب الإحصاءات الوطني أن معدلات البطالة وصلت إلى 7.9% خلال الأشهر الثلاثة حتى أغسطس/آب, ويبدو أن عدد العاطلين في طريقه لاجتياز حاجز الثلاثة ملايين في العام المقبل, كما أن أثر الركود امتد إلى زيادة قوائم انتظار طلبات الإعانة.
 
-اليابان: انخفض معدل البطالة في اليابان للشهر الثاني على التوالي في سبتمبر/أيلول. وبلغ معدل البطالة المعدلة موسميا نسبة 5.3% في سبتمبر/أيلول، انخفاضا من 5.5% في الشهر السابق، مقابل ارتفاع قياسى وهو 5.7% في يوليو/تموز.
 
-الصين: تفيد الإحصاءات الرسمية بأن معدل البطالة بلغ 4.3% في الأشهر الثلاثة المنتهية في 30 سبتمبر/أيلول دون تغيير عن فترة الأشهر الثلاثة السابقة. ولكن على المستوى الفعلي قد يكون المعدل أكثر من ضعف ذلك وفق بعض التقارير.
 
وفي سبتمبر/أيلول سجل 9.15 ملايين شخص ضمن القوة العاملة فى المدن كعاطلين عن العمل من 210 ملايين نسمة. كما يعتقد أن ثلاثين مليون مهاجر فقدوا وظائفهم في مصانع التصدير في أواخر عام 2008 دون أن يتم تسجيلهم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة