الكويت تطرح مشاريع نفطية بمليار دولار   
الاثنين 1423/7/3 هـ - الموافق 9/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عمليات إطفاء حريق بمصفاة الأحمدي في الكويت (أرشيف)
طرحت الكويت مشروعات جديدة تزيد استثماراتها على مليار دولار لمضاعفة طاقة تصدير النفط الخام إلى مليوني برميل في اليوم وزيادة الطاقة الإنتاجية إلى ثلاثة ملايين برميل يوميا

وأعدت شركة نفط الكويت قائمة من خمس شركات دولية للمنافسة على المشروعات التي تشمل توسيع منشأة نفطية في ميناء الأحمدي. يذكر أن حريقا كبيرا شب أوائل العام الماضي في المصفاة الواقعة في هذا الميناء. وستعقد هذه الشركات اجتماعات تمهيدية يومي العاشر والحادي عشر من هذا الشهر لبحث حجم الأعمال المطلوبة.

وخصصت شركة نفط الكويت في ميزانيتها نحو 270 مليون دينار (900 مليون دولار) للمشروع الذي يهدف إلى زيادة عدد صهاريج التخزين والقدرة التصديرية بميناء الأحمدي إضافة إلى إقامة محطة فرعية للكهرباء باستثمارات قدرها 22 مليون دينار.

ويشمل المشروع بناء 19 صهريجا جديدا لتخزين الخام في شمال الكويت وجنوبها بطاقة تخزينية إجمالية تبلغ 11.4 مليون برميل. ويتطلب الأمر مد خطوط أنابيب للصهاريج ومنشآت التصدير بعد توسعتها في الأحمدي. ويقول بعض الخبراء إن الأعمال البحرية وحدها خصص لها نحو 115 مليون دينار.

وقالت مصادر بصناعة النفط إن المشروع الذي يستغرق تنفيذه ثلاث سنوات قد يتم ترسيته بحلول الربع الثاني من العام المقبل. وأضافت المصادر أن باب تقديم العروض في المناقصة سيغلق يوم العاشر من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وتعمل الكويت تدريجيا على زيادة طاقتها الإنتاجية إلى ثلاثة ملايين برميل يوميا بحلول عام 2005، لكن انفجارا وقع بمنشآت في شمال البلاد في يناير/ كانون الثاني الماضي أعاق خطتها هذه. وقال مسؤولون إن الكويت توصلت إلى صفقة لإعادة بناء المنشآت المدمرة بموجب اتفاق يوقع قريبا تبلغ قيمته نحو 250 مليون دولار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة